منتديات يا حسين .. الصفحة الرئيسية
منتديات يا حسين .. الصفحة الرئيسية
موقع يا حسين  
موقع يا حسين
الصفحة الرئيسية لموقع يا حسين   قسم الفيديو في موقع يا حسين   قسم القرآن الكريم (تسجيلات صوتية) في موقع يا حسين   قسم اللطميات (تسجيلات صوتية) في موقع يا حسين   قسم مجالس العزاء (تسجيلات صوتية) في موقع يا حسين   قسم الأدعية والزيارات (تسجيلات صوتية) في موقع يا حسين   قسم المدائح الإسلامية (تسجيلات صوتية) في موقع يا حسين   قسم البرامج الشيعية القابلة للتحميل في موقع يا حسين
العودة   منتديات يا حسين > المنبر الحر > المنبر الحر
اسم المستخدم
كلمة المرور
التّسجيل الأسئلة الشائعة قائمة الأعضاء التقويم البحث مواضيع اليوم جعل جميع المنتديات مقروءة

المشاركة في الموضوع
 
خيارات الموضوع بحث في هذا الموضوع طريقة العرض
قديم 06-03-2016, 11:58 AM
قلم البرهان قلم البرهان غير متصل
عضو نشط
 

رقم العضوية : 105924

تاريخ التّسجيل: Nov 2013

المشاركات: 535

آخر تواجد: 28-06-2016 06:11 PM

الجنس:

الإقامة:

روابط لتفاصيل شهادة السيد محمد رضا الشيرازي

بمناسبة الذكرى السنوية لإستشهاد آية الله السيد محمد رضا الحسيني الشيرازي .. نقدم لكم التالي



الجرء الأول: إنما أشكو بثي وحزني إلى الله
https://goo.gl/JGNeQC

الجزء الثاني: العائلة الشيرازية تصرح باستشهاد فقيدها
https://goo.gl/ya7G8s

الجرء الثالث: ما قبل وبعد الإستشهاد
https://goo.gl/QyJuuw

الجزء الرابع: كيف قتل السيد محمد رضا الحسيني الشيرازي؟! مقطع مرئي
https://goo.gl/QT1qu6


الجزء الخامس: كلمة سماحة آية الله المجاهد السيد مجتبى الحسيني الشيرازي
https://goo.gl/bNpc3G

⬇⬇ ومن الأرشيف فيما يناسب هذه المناسبة ⬇⬇

تفاصيل حادثة ضرب العلويات من آل الشيرازي في حرم المعصومة المطهر عام ١٤٢٦ هجرية / رجب المرجب
https://goo.gl/g74jhf

بيانات الشجب والإستنكار لضرب العلويات من آل الشيرازي
https://goo.gl/fT7jPy

بواسطة صفحة الإسلام

Www.facebook.com/Global14Islam



التوقيع :


صفحة الإسلام العالمي:
Www.facebook.com/Global14Islam

الرد مع إقتباس
قديم 07-03-2016, 11:37 AM
المعتمد في التاريخ المعتمد في التاريخ غير متصل
عضو نشط وفعّال
 

رقم العضوية : 4075

تاريخ التّسجيل: Jan 2003

المشاركات: 7,537

آخر تواجد: اليوم 10:50 AM

الجنس:

الإقامة: America



بِسْمِ اللّهِ الرَّحْمنِ الرَّحِيمِ
(يَا أَيَّتُهَا النَّفْسُ الْمُطْمَئِنَّةُ * ارْجِعِي إِلَى‏ رَبكِ رَاضِيَةً مَرْضِيَّةً *
***فَادْخُلِي فِي عِبَادِي * وَادْخُلِي جَنَّتِي
إِنَّا لِلّهِ وإِنّا إِلَيهِ رَاجِعُونَ)
***لقد فجعت الأمة الإسلامية صبيحة هذا اليوم بفقدان العالم الرباني الجليل والمفكر الإسلامي الكبير سماحة آية الله السيد محمد رضا الحسيني الشيرازي قدس سره انها المشيئة الربانية التي قدرت التعجيل بلحوق الفقيد بوالده المعظم وعمه الشهيد وأجداده العلماء الأفذاذ.
لقد كان قدس سره نموذجاً متميزاً في العلم والعمل الصالح ومكارم الأخلاق والزهد والعطاء في سبيل الإسلام والمسلمين.
وبهذه المناسبة يرفع مكتب سماحة المرجع الكبير السيد صادق الحسيني الشيرازي دام ظله في كربلاء المقدسة أحر التعازي إلى بقية الله الأعظم عجل الله تعالى فرجه الشريف والأمة الإسلامية وعموم آل الشيرازي وأقرباء الفقيد لاسيما السيد المرجع حفظه الله تعالى.
وإِنَّا لِلّهِ وإِنّا إِلَيهِ رَاجِعُونَ
***
26/جمادى الأولى/1429 هـ
مكتب المرجع الديني آية الله العظمى
السيد صادق الحسيني الشيرازي دام ظله
كربلاء المقدسة

التوقيع : بسم الله الرحمن الرحيم
قال عز وجل:
- ولا يملك الذين يدعون من دونه الشفاعة الا من شهد بالحق وهم يعلمون
(86) الزخرف

- يا ايها الذين امنوا لا تتولوا قوما غضب الله عليهم قد يئسوا من الاخرة كما يئس الكفار من اصحاب القبور (14) الممتحنة

الرد مع إقتباس
قديم 07-03-2016, 11:39 AM
المعتمد في التاريخ المعتمد في التاريخ غير متصل
عضو نشط وفعّال
 

رقم العضوية : 4075

تاريخ التّسجيل: Jan 2003

المشاركات: 7,537

آخر تواجد: اليوم 10:50 AM

الجنس:

الإقامة: America

http://www.alshirazi.net/news/news/jamadi1-1429/15.htm
كلمة المرجع الديني سماحة السيد الشيرازي دام ظله
بمناسبة رحيل آية الله السيد محمد رضا الحسيني الشيرازي أعلى الله درجاته
*** ***
:. بمناسبة رحيل فقيه أهل البيت صلوات الله عليهم، الفقيد الغالي سماحة آية الله السيد محمد رضا الشيرازي قدّس سرّه الشريف ألقى المرجع الديني سماحة آية الله العظمى السيد صادق الحسيني الشيرازي دام ظله كلمة في جموع المعزّين العلماء والفضلاء والشخصيات والمؤمنين الذين وفدوا من العراق وسورية ودول الخليج، في بيته المكرّم بمدينة قم المقدسة صباح اليوم الاثنين الموافق للسابع والعشرين من شهر جمادى الأولى 1429 للهجرة، إليكم نصّها الكامل:
إنا لله وإنا اليه راجعون
أعوذ بالله السميع العليم من الشيطان الرجيم
بسم الله الرحمن الرحيم
ونحن نعيش ذكرى شهادة سيّدتنا ومولاتنا فاطمة الزهراء صلوات الله وسلامه عليها ونستلهم منها وممّا نزل عليها من المصائب العظام الصبر والجلَد، نسأل الله سبحانه وتعالى أن يوفّينا والجميع أجور الصابرين، ولا يقلّل من الأجر الذي أعدّه لأهل المصائب، بسبب كلمة أو فكر ينافي رضا الله سبحانه ولنا في أهل البيت سلام الله عليهم أسوة؛ ففي الحديث الشريف: «فإذا وقع القضاء سلّمنا أمرنا إلى الله».
أشكركم جميعاً على مواساتكم وتحمّلكم أعباء السفر. أشكر كلّ من جاء من خارج إيران، أو المدن الأخرى داخل إيران، أو من نفس مدينة قم المقدسة. أشكركم جميعاً.
ولي ـ هذه المناسبة ـ كلمتان؛
الأولى: كلمة ـ من الكثير من الكلمات ـ عن هذا الفقيد السعيد.. السعيد حقاً.
الثانية: كلمة لنا نحن الذين على الأثر.
أمّا الفقيد السعيد، فإنني عشت معه منذ ولادته [بكاء متواصل] ولم أر منه غير ما ينبغي للذين آمنوا وعملوا الصالحات الذين وصفهم القرآن الكريم بهذا الوصف ووصفتهم أحاديث النبيّ الأعظم والعترة الطاهرة صلوات الله عليه وعليهم أجمعين.
إنّ ممّا يبدو لي أن أذكره في هذا المجال تمثيله رضوان الله عليه للإيمان وللعمل الصالح.
لما قال رسول الله صلّى الله عليه وآله: «إني مخلّف فيكم كتاب الله وعترتي» طُرح سؤال فحواه: أليس القرآن كتاب الله تعالى وفيه حكم الله، فما الحاجة إلى العترة؟
هناك أكثر من جواب، ومن ذلك أنّ البشر في مسير الهداية بحاجة إلى أمرين: كتابٍ، وتمثيل حيّ.
إن معنى قوله تعالى: «إن الذين آمنوا وعملوا الصالحات» مفهوم: ولكن لكي يقع الناس في طريق الهداية فهم بحاجة إلى تمثيل الإيمان والعمل الصالح، فكان التمثيل الحي بعد النبي صلى الله عليه وآله في شخص الإمام أمير المؤمنين وشخص مولاتنا فاطمة الزهراء صلوات الله وسلامه عليهما وآلهما، فكلّ منهما مثّل دوراً مهمّاً لما قاله القرآن الكريم، وبعدهما الأئمة الأحد عشر من ولدهما صلوات الله عليهم أجمعين.
ونحن نعيش اليوم في كنف سيّدنا ومولانا بقيّة الله الأعظم الإمام المهدي الموعود صلوات الله وسلامه عليه وعجّل الله تعالى فرجه الشريف.
فهؤلاء مثّلوا تمثيلاً صادقاً وجامعاً يتمّ الحجّة لمن أخذ وعلى من ترك.
لقد كانت السمة البارزة لأخي في العلم وابن أخي في النسب آية الله السيد محمد رضا الشيرازي قدس الله سره.. السمة التي لعلّي لمستها أكثر من غيري، ولمسها كلّ من عاشره ولو لنصف ساعة [بكاء] والأكثر أكثر، التمثيل الشخصي للإنسان المسلم الصحيح في أقواله وفي سيرته، وفي نظراته واستماعه، وفي دعوته وإجابته. وهذا مما يندر وجوده في كل زمان ولاسيما في زماننا هذا.
وكلّ من كان أقرب إليه كان أكثر معرفة بهذا الأمر منه. فلقد كان قدّس سرّه يمثّل الإيمان والعمل الصالح. ونعم ما أعدّ لمثل هذا اليوم نفسه طيلة حياته.
حتى الذين عاشوا معه في عالم الطفولة والأيام التي كان يرتاد فيها الصف الأوّل والثاني من مدرسة حفّاظ القرآن الكريم في كربلاء المقدسة التي أسّسها أخي الأكبر آية الله العظمى السيد محمد الشيرازي أعلى الله درجاته.. حتى أولئك لا أتصوّر أنّ عندهم انطباعاَ غير حسن عنه حتى لمرة واحدة [أخذت سماحته العبرة وأجهش الحضور بالبكاء]. هذا إحساسي أنا.
لقد كان أملي لمستقبل الإسلام [بكاء.. بكاء.. بكاء..].
كان أملي ليقود المسيرة من بعدي [بكاء أكثر].
لا إله إلا الله
ولكنّ الله تعالى شاء له ولنا هذا الذي ترون، ولا رادّ لقضاء الله، رضىً بقضائه ورضىً بقسمته.
هذه القسمة مرّة ولكنّها إرادة الله تعالى فتكون مرضاته لنا رضىً.
وأمّا بالنسبة لنا ونحن لا نزال على قيد هذه الحياة الدنيا.. الدنيا بكل ما في الكلمة من معنى. الدنيا التي من معانيها هذا الموقف الذي نشهده الساعة..
***
***
***
أمّا بالنسبة لي ولكم فخير كلمةٍ قول الإمام أمير المؤمنين صلوات الله وسلامه عليه: «فلأن يكونوا عبراً أحقّ من أن يكونوا مفتخراً».
هذا الذي ذكرته آنفاً عن هذا الفقيد السعيد هو المفتخر، أما العبر فقد قلت لإخوته الكرام: أعزّائي وأملي أيضاً، لقد خلّف فقيدنا الغالي لكم الكثير من المفاخر ـ ليس لإخوته فقط بل لأصدقائه أيضاً ولكلّ من عاشره ولو لنصف ساعة ذكرى فخورة عنه ـ ولكن الأحقّ من الافتخار هو الاعتبار.
[موجّهاً خطابه للجمهور]:
أنتم.. كل واحد منكم، من الكبار والشباب والأحداث ممّن عايشتموه، حاولوا أن تتّخدوا منه أسوة وقدوة. إن قدوتكم الأولى هم المعصومون الأربعة عشر عليهم السلام بلا شكّ، ولكن من يمثّل المعصومين عليهم السلام؟
لقد كان الفقيد السعيد ممّن يمثّلهم، فاتخذوا منه أسوة، واتخذوا منه قدوة؛ لأنه كان يمثّلهم مع فارق العصمة التي اختصّ الله تعالى بها المعصومين صلوات الله عليهم أجمعين.
لقد كان ـ رحمه الله ـ في درجات العدالة بلا شكّ، فحاولوا أن تكونوا عادلين، وكان على درجة عالية من الخلق الرفيع مع الصديق والعدوّ، مع القريب والغريب، مع من كان يتواضع له أو يتكبّر عليه.. فحاولوا أن تطبقوا على أنفسكم هذه الانطباعات التي لكم عنه.
كان مصداقاً ظاهراً للمغتنم الفرص الصغار في حياته فكيف بالكبار، فحاولوا اغتنام فرص الدنيا. إن الدنيا فرصة قد تنتهي في لحظة وإلى الأبد فانتهزوها ولا تضيّعوها.
إنّ الدنيا من هذه الجهة (أي كونها فرصة لتكامل الإنسان) مكان جيد جداً بشرط أن يغتنمها الانسان. فمن وفّقوا أين وفّقوا ومن أين استفادوا؟
لقد وفّقوا في هذه الدنيا، واستفادوا من هذه الحياة؛ كما فعل فقيدنا السعيد.
يقول الإمام الكاظم سلام الله عليه: «إنما هي عزمة» و«إنما» أداة حصرة أي هي وليس غيرها.
إذا عزمتم فستوفّقون حتماً. فاعزموا على أن تستلهموا من الذكريات التي تحملونها عن هذا الفقيد السعيد لتطبّقوها على حياتكم الشخصية.
لقد عاش حياة سعيدة. نعم، كان من ضمن ماعاشه قدس سره هذا الحديث الشريف «المؤمن نفسه منه في تعب والناس منه في راحة» فقد عاشه تطبيقاً وعملاً، في وقت ندر جداً من يعمل به.
***
***
***
أجل لقد كان فقيدنا مصداقاً جيداً لهذا الحديث الشريف، فحاولوا أنتم أيضاً أن تكونوا مصداقاً جيداً له. ولا تتعبوا غيركم من أجل أنفسكم، بل لاتساووا غيركم مع أنفسكم في التعب، بل أتبعوا أنفسكم وأريحوا غيركم في كل شيء ، حتى في صغائر الأمور.
كنت أتذكر أمس واليوم مراراً أنه قدس سره. كان من هذه الجهة يشبه جدّه آية الله العظمى السيد الميرزا مهدي الشيرازي أعلى الله درجاته [بكاء].
لقد عشت مع أبي قرابة عشرين سنة وهي السنين الأخيرة من حياته الشريفة، وكان مبتلى بأمراض عديدة واستوعبه وشمله الضعف لكبر السنّ ومعاناة الأمراض، ومع ذلك لا أتذكر أنه حتى مرة واحدة قال لي: اعطني ماءً ! [بكاء] حتى الحاجة بهذا المقدار كان لا يتعب غيره بها. وأكيد أنه كان يحتاج أحياناً الماء ولا يستطيع القيام، ولكنه كان يتحمل العناء ويجعل غيره في راحة حتى بهذا المقدار.
لا أقول ذلك افتخاراً بالوالد فلقد كانت له مفاخره ولكن لنتعلم من هؤلاء فهم الأمثلة الحية بعد المعصومين عليهم السلام.
أتذكّر جيداً أنه ذات مرّة كان من المفروض عليه أن يصعد درجاتٍ فكان لا يستطيع، وكان أصيب في رجله ويعاني من ألم شديد، فكان يأخذ بطرفي الجدار ويضغط على رجل ليرفع الأخرى ويضعها في الدرجة الأخرى. فتقدمت إليه وقلت له: أعطني يدك أمسكها ليسهل عليك الصعود، فقال: اتركني فبالمقدار الذي أستطيع أسحب نفسي، فإن عجزت أعطيك يدي، فكان يصعد درجتين أو ثلاث ثم يعجز نهائياً فيعطيني يده، فكان يشعر بصعوده الدرجة أو الدرجتين أنه يرفع هذا العناء عني ويضعه على نفسه، ولذلك كان يسحب يده.
قال الله تعالى: «لقد كان في رسول الله اسوة حسنة».
ولكنا لم نر رسول الله صلى الله عليه وآله وإن كان تاريخه بين أيدينا وهو حجة لمن يعمل وحجة على من لايعمل، وكذلك لم نر أمير المؤمنين ولا فاطمة الزهراء أو الامام الحسن أو الامام الحسين صلوات الله عليهم أجمعين .. ولكن أمثال هؤلاء كانوا تجسيداً لأولئك.
إن الانسان بحاجة إلى التجسيد فهو أحياناً يؤثر أكثر من الأقوال ومن التاريخ، وكان آية الله السيد محمد رضا الشيرازاي قدس سره من السمات البارزة فيه هذه السمة «نفسه منه في تعب والناس منه في راحة».
أسأل الله سبحانه وتعالى بفضله أن يتقبّل من الجميع، كلّ على حسبه ونيّته وعمله وجهده وعنائه وأن يوفق الجميع لاتخاذ القدوات الصالحة والتأسّي بهم في كل مجالات الدنيا لنكون جميعاً عند مغادرة هذه الحياة من الفائزين، وصلى الله على سيدنا محمد وعلى آله الطيبين الطاهرين.
يذكر، أنه قبل كلمة سماحة المرجع الشيرازي دام ظله قدّم عدد من السادة الفضلاء من دول الخليج تعازيهم ومواساتهم لسماحته دام ظله بهذه المناسبة الأليمة.

التوقيع : بسم الله الرحمن الرحيم
قال عز وجل:
- ولا يملك الذين يدعون من دونه الشفاعة الا من شهد بالحق وهم يعلمون
(86) الزخرف

- يا ايها الذين امنوا لا تتولوا قوما غضب الله عليهم قد يئسوا من الاخرة كما يئس الكفار من اصحاب القبور (14) الممتحنة

الرد مع إقتباس
قديم 07-03-2016, 11:40 AM
المعتمد في التاريخ المعتمد في التاريخ غير متصل
عضو نشط وفعّال
 

رقم العضوية : 4075

تاريخ التّسجيل: Jan 2003

المشاركات: 7,537

آخر تواجد: اليوم 10:50 AM

الجنس:

الإقامة: America

من أين جئتم بأنهم قتلوه وووو لا احد يدري...
لا نقول إلا أيدي يهودية تضرب الشيعة ببعضهم البعض.

التوقيع : بسم الله الرحمن الرحيم
قال عز وجل:
- ولا يملك الذين يدعون من دونه الشفاعة الا من شهد بالحق وهم يعلمون
(86) الزخرف

- يا ايها الذين امنوا لا تتولوا قوما غضب الله عليهم قد يئسوا من الاخرة كما يئس الكفار من اصحاب القبور (14) الممتحنة

الرد مع إقتباس
قديم 07-03-2016, 06:48 PM
محب الغدير 2 محب الغدير 2 غير متصل
عضو نشط وفعّال
 

رقم العضوية : 105910

تاريخ التّسجيل: Nov 2013

المشاركات: 11,076

آخر تواجد: اليوم 07:09 AM

الجنس: ذكر

الإقامة: أرض الله الواسعة

رحمة الله على الشهيد السعيد ولعن الله قاتليه

آثار التعذيب على جسد المرحوم
https://www.youtube.com/watch?v=I0g2drG7PLk

التوقيع :
كفر المعتقد بعقيدة وحدة الوجود عند الشهيد السيد محمد باقر الصدر رضوان الله عليه
http://www.yahosein.net/vb/showpost....8&postcount=50

الرد مع إقتباس
قديم 07-03-2016, 08:41 PM
المعتمد في التاريخ المعتمد في التاريخ غير متصل
عضو نشط وفعّال
 

رقم العضوية : 4075

تاريخ التّسجيل: Jan 2003

المشاركات: 7,537

آخر تواجد: اليوم 10:50 AM

الجنس:

الإقامة: America

السيد رحمة الله عليه كان عنده جلطة
وهذه العوارض متوقعة
وراجعوا ما قاله المرجع صادق الشيرازي
لا يوجد شهادة بل يقولون فقيد

التوقيع : بسم الله الرحمن الرحيم
قال عز وجل:
- ولا يملك الذين يدعون من دونه الشفاعة الا من شهد بالحق وهم يعلمون
(86) الزخرف

- يا ايها الذين امنوا لا تتولوا قوما غضب الله عليهم قد يئسوا من الاخرة كما يئس الكفار من اصحاب القبور (14) الممتحنة

الرد مع إقتباس
قديم 07-03-2016, 08:46 PM
محب الغدير 2 محب الغدير 2 غير متصل
عضو نشط وفعّال
 

رقم العضوية : 105910

تاريخ التّسجيل: Nov 2013

المشاركات: 11,076

آخر تواجد: اليوم 07:09 AM

الجنس: ذكر

الإقامة: أرض الله الواسعة

ليش تكذب ؟ ومن متى الجلطة تسبب جروح و آثار ضرب ؟
وطبيعي أن لا يقول السيد صادق في بيانه أنه شهيد لأنه يعيش في إيران تحت حكم هذه الحكومة ولو قالها لاعتبر محاولة للانقلاب عليها .

التوقيع :
كفر المعتقد بعقيدة وحدة الوجود عند الشهيد السيد محمد باقر الصدر رضوان الله عليه
http://www.yahosein.net/vb/showpost....8&postcount=50

الرد مع إقتباس
قديم 07-03-2016, 10:19 PM
المعتمد في التاريخ المعتمد في التاريخ غير متصل
عضو نشط وفعّال
 

رقم العضوية : 4075

تاريخ التّسجيل: Jan 2003

المشاركات: 7,537

آخر تواجد: اليوم 10:50 AM

الجنس:

الإقامة: America

يبدو أنك اعمى بصر علاوة على عمى البصيره.

أي اثار جروح واثار ضرب...
أولا: السيد وقع
ثانيا: السيد كان مريضا
ثالثا: هناك صور له بعد موته بدون كدمات (بقع دم) على انفه وظهر الدم لاحقا.
رابعا: ال الشيرازي لا يقولون انه عذب او قتل أو او او او
خامسا: من عوارض جلطة التدم هو تخثر الدم على شكل كدمات في الجانب الأيسر من الوجه وتحت الرقبه. و فوق القلب (إن لم تخن الذاكره) وفي منتصف الظهر.
هذا ما شاهدته بعد ان راجعت صور موتى او أثار جلطة القلب على النت.......
خامسا: أنت تقول تعذيب؟؟
انا لم ارى اي جرح ما شاهدته هو كدمات
سادسا: أين تلك أثار التعذيب على جسده؟؟؟
>
>
الذي ينظر إلى الفيلم يظن أنه سيرى أثار ضرب وتعذيب وووووو
لا يوجد شيئ على جسم السيد رحمة الله عليه......
وكما قلت
الذي يموت بجلطة قلبية قد ترى نفس العوارض على والشق الأيسر من الوجه والرقبة وفوق القلب وفي منتصف الظهر.

التوقيع : بسم الله الرحمن الرحيم
قال عز وجل:
- ولا يملك الذين يدعون من دونه الشفاعة الا من شهد بالحق وهم يعلمون
(86) الزخرف

- يا ايها الذين امنوا لا تتولوا قوما غضب الله عليهم قد يئسوا من الاخرة كما يئس الكفار من اصحاب القبور (14) الممتحنة

الرد مع إقتباس
قديم 07-03-2016, 10:27 PM
محب الغدير 2 محب الغدير 2 غير متصل
عضو نشط وفعّال
 

رقم العضوية : 105910

تاريخ التّسجيل: Nov 2013

المشاركات: 11,076

آخر تواجد: اليوم 07:09 AM

الجنس: ذكر

الإقامة: أرض الله الواسعة

إقتباس:
أولا: السيد وقع
ثانيا: السيد كان مريضا
ما مصدرك ؟ من قال بهذا من العائلة الفاضلة ؟


إقتباس:
ثالثا: هناك صور له بعد موته بدون كدمات (بقع دم) على انفه وظهر الدم لاحقا.
فوتوشوب , الفيديو ينسف هكذا أمر .

إقتباس:
رابعا: ال الشيرازي لا يقولون انه عذب او قتل أو او او او
كذب

إقتباس:
خامسا: من عوارض جلطة التدم هو تخثر الدم على شكل كدمات في الجانب الأيسر من الوجه وتحت الرقبه. و فوق القلب (إن لم تخن الذاكره) وفي منتصف الظهر.
أنت ساقط للعدالة وكل ما تنقله لا يثق به , ثم هذه الصور لجروح واضحة و ليست "تخثّر" .

خسّة ودناءة أن تكذب و تخترع أقوال من جيبك حتى تنصر حزبك

التوقيع :
كفر المعتقد بعقيدة وحدة الوجود عند الشهيد السيد محمد باقر الصدر رضوان الله عليه
http://www.yahosein.net/vb/showpost....8&postcount=50

الرد مع إقتباس
قديم 07-03-2016, 10:30 PM
محب الغدير 2 محب الغدير 2 غير متصل
عضو نشط وفعّال
 

رقم العضوية : 105910

تاريخ التّسجيل: Nov 2013

المشاركات: 11,076

آخر تواجد: اليوم 07:09 AM

الجنس: ذكر

الإقامة: أرض الله الواسعة

أساساً الذي قتل السيد لم يكن الضرب الذي تعرض له من مخابرات الحكومة بل السم .

التوقيع :
كفر المعتقد بعقيدة وحدة الوجود عند الشهيد السيد محمد باقر الصدر رضوان الله عليه
http://www.yahosein.net/vb/showpost....8&postcount=50

الرد مع إقتباس
قديم 07-03-2016, 10:31 PM
المعتمد في التاريخ المعتمد في التاريخ غير متصل
عضو نشط وفعّال
 

رقم العضوية : 4075

تاريخ التّسجيل: Jan 2003

المشاركات: 7,537

آخر تواجد: اليوم 10:50 AM

الجنس:

الإقامة: America

الله يعين الناس على غابئكم.
ال الشيرازي يقولون فقيد
وهؤلاء يقولون شهيد
الطب الشرعي يقول مات سكتبة قلبه
والمروجون للفتنة يقولون من الصور يبدو أن السيد مات مسموما
واخرون يقولون من الصور يظهر ان السيد مات بألة حادة
غريب والله تضاربكم جميعا في حادثة واحدة

التوقيع : بسم الله الرحمن الرحيم
قال عز وجل:
- ولا يملك الذين يدعون من دونه الشفاعة الا من شهد بالحق وهم يعلمون
(86) الزخرف

- يا ايها الذين امنوا لا تتولوا قوما غضب الله عليهم قد يئسوا من الاخرة كما يئس الكفار من اصحاب القبور (14) الممتحنة

الرد مع إقتباس
قديم 07-03-2016, 10:34 PM
محب الغدير 2 محب الغدير 2 غير متصل
عضو نشط وفعّال
 

رقم العضوية : 105910

تاريخ التّسجيل: Nov 2013

المشاركات: 11,076

آخر تواجد: اليوم 07:09 AM

الجنس: ذكر

الإقامة: أرض الله الواسعة

إقتباس:
الطب الشرعي يقول مات سكتبة قلبه
الطب الشرعي أثبت أنه مات مسموم

إقتباس:
والمروجون للفتنة يقولون من الصور يبدو أن السيد مات مسموما
لا لم نقل من الصور يبدو أنه مات مسموم بل نقول من الصور أنه تعرض للضرب .
وهذه ليست جروح " وقعة " .

اختراع أقوال من الجيب حتى تبرر هذه الجريمة , ألا تخاف أن تبتلى بنفس الأمر " كما تدين تدان " ؟!

التوقيع :
كفر المعتقد بعقيدة وحدة الوجود عند الشهيد السيد محمد باقر الصدر رضوان الله عليه
http://www.yahosein.net/vb/showpost....8&postcount=50

الرد مع إقتباس
قديم 07-03-2016, 10:41 PM
محب الغدير 2 محب الغدير 2 غير متصل
عضو نشط وفعّال
 

رقم العضوية : 105910

تاريخ التّسجيل: Nov 2013

المشاركات: 11,076

آخر تواجد: اليوم 07:09 AM

الجنس: ذكر

الإقامة: أرض الله الواسعة

يخترع أربع أكاذيب من جيبه عسى أن تصيب واحدة !

التوقيع :
كفر المعتقد بعقيدة وحدة الوجود عند الشهيد السيد محمد باقر الصدر رضوان الله عليه
http://www.yahosein.net/vb/showpost....8&postcount=50

الرد مع إقتباس
قديم 07-03-2016, 10:53 PM
محب الغدير 2 محب الغدير 2 غير متصل
عضو نشط وفعّال
 

رقم العضوية : 105910

تاريخ التّسجيل: Nov 2013

المشاركات: 11,076

آخر تواجد: اليوم 07:09 AM

الجنس: ذكر

الإقامة: أرض الله الواسعة

إقتباس:
مع ذكرى استشهاد سيدة نساء العالمين من الأولين والآخرين فاطمة الزهراء صلوات الله عليها... ذكرى استشهاد حفيدها سماحة الشهيد المقدس آية الله العظمى الفقيه المعظم السيد محمد رضا الحسيني الشيرازي قدس سره الشريف... تفاصيل عن شهادة السيد قدس سره: • قبل فترة وجيزة من وفاة الشهيد المقدس آية الله العظمى الفقيه المعظم السيد مح...مد رضا الحسيني الشيرازي أُجرِيَ له تحليل كامل للدم، وأظهرت النتيجة خلوّه من أي مرض، كما وأنه لم يكن يعاني من السمنة أو ارتفاع ضغط الدم أو الكلسترول، ولم يكن مدخنا أو عصبي المزاج، وكان دون الخمسين من العمر ولم تكن له أية سابقة مرضية باستثناء آلام الظهر المعتادة عند الكثيرين، والتي لا علاقة ولا تأثير لها على حدوث الجلطات القلبية. • يوم شهادته – يوم الأحد 26 جمادى الأولى 1429– فوجئ به أقرباؤه مطروحا على الطرف الأيمن من وجهه بعد صلاة الصبح ورأوا بقعا زرقاء في هذا الطرف من رأسه ووجهه ورقبته وفي أذنه اليمنى، وأيضا رأوا بقعا حمراء داكنة تشبه بعضها آثار الحروق في جبهته وتحديدا فوق حاجبه الأيسر، وفي الطرف الأيسر من جبهته وتحت عينه اليسرى وفوق أنفه جهة اليمين، تقيح ثلاثٌ منها دماً قليلا.لم يكن موضع سقوطه قريبا من أية طاولة أو ما أشبه، وكانت الأرض تحته مفروشة كما أنها كانت خالية بحيث لم يصطدم بشيء جارح ولم يسقط على شيء جارح كذلك، فلا مجال لاحتمال أن تكون كل هذه الكدمات والجروح والآثار ناتجة عن سقوطه خاصة أنها تعددت على أطراف الوجه ولم تنحصر في جهة واحدة منه. • تم نقله بسرعة إلى مستشفى (كامكار)، حيث رآه أحد الأطباء وهو لا يزال في السيارة، فقال إنه ميت، ثم تم نقله إلى داخل المستشفى وتم فحصه ومحاولة إنعاش قلبه بالصعقة الكهربية، فلم يفلح في إرجاعه إلى الحياة. فتركه الطبيب وذهب إلى مريض آخر. ثم اقترح أحد أقربائه ممن كان برفقته على الطبيب أن يجرّب معه الصعقة الكهربية مرة أخرى، فلم يفلح هذا الإجراء أيضا. • عند سؤال الطبيب عن سبب الوفاة، أجاب بأنه غير متأكد من السبب، وأن الاحتمال الأقوى الجلطة قلبية، وقد صرح أطباء آخرون أنه مات مسموما وتكفي مشاهدة صوره للحكم بذلك وبوضوح شديد لمن كان له قلب أو ألقى السمع وهو شهيد. • لم تصدر المستشفى شهادة وفاة رغم أن القانون الإيراني يمنع من إخراج أي جثمان من المستشفى دون إصدار شهادة وفاة له، فكيف بإخراجه من البلاد!! • لم يستغرق البقاء في المستشفى سوى فترة وجيزة لم تتجاوز النصف ساعة، حيث نقل الشهيد المقدس آية الله العظمى الفقيه المعظم السيد محمد رضا الحسيني الشيرازي بعدها إلى المغتسل الكائن في مقبرة البقيع في مدينة قم المقدسة. • فور وصول الجثمان ومن معه إلى المغتسل، أتت سيارتان إلى هناك وقام ركابهما بتخلية المغتسل من الناس وحتى أقرباء الشهيد، معرفين أنفسهم بأنهم من الاطلاعات (البوليس السري). كما وقاموا بإغلاق جميع منافذ المقبرة وباحتجاز الجثمان في المغتسل - مع أن هذا من أقبح المنكرات والمحرمات – كما قاموا بعدم السماح لأي شخص بالدخول عليه بعد قفل الباب وحراسته. • شوهد رجال الاطلاعات وهم يزرِّقون جسد الشهيد بإبرة! ولم يتسنَّ للناس المتواجدين هناك معرفة ما إذا كانوا يسحبون منه دما أو يحقنونه بمادة ما، وواضح عقليا وشرعيا وفي القوانين العالمية عدم جواز ذلك إلا بإذن من أولياء الشخص وبحضورهم، فلماذا طردوا أقرباءه والآخرين وانفردوا بالشهيد ولساعات عديدة! أليس ذلك كله مؤشرا واضحا على أن أمراً ما قد جرى بواسطتهم بهدف إتمام المهمّة والتغطية على الجريمة؟ • بعد تدخل بعض الشخصيات لاسترجاع الجثمان، تحجّجت (الاطلاعات) بأن القضية عند وزارة الأوقاف، وبعد مراجعة رئيس فرع الأوقاف في قم نفى أن يكون للأوقاف صلة بما يجري، وحمّل (الاطلاعات) المسؤولية مؤكداً أن وزارته بعيدة عن مثل هذه الإجراءات. وبعد تعطيل دام 6 ساعات، وصل الجثمان إلى البيت وتم تغسيله حيث أنه لم يكن قد غُسٍّل بعد. • رأى بعض القائمين على الغسل – بالإضافة إلى ما تقدم من الآثار – بقعا زرقاء على إحدى الخاصرتين ومواضع أخرى من الجسد على نحو لا يثير الريبة فحسب بل يؤكد وقوع الجريمة المدبّرة. • عند وصول الجثمان إلى كربلاء المقدسة ليلة الأربعاء، فوجئ المعنيّون هناك بأن الدماء – التي كانت تقيح يسيراً من الجروح الثلاث المشار إليها آنفا – تغطي مُجمل الكفن من جهة الرأس! ولهذا السبب اضطروا إلى تغيير الكفن صباح الأربعاء بآخر طاهر ونظيف، وكان هذا مثار التعجّب لأن استمرارية تدفق الدم من الجسد بهذه الكثرة المهولة لا تفسير طبياً له إلا أن ثمة سمّاً أو غازا خانقا أو غير ذلك من المواد القاتلة هو ما كان من عوارضه ترقيق الدم ليسهل خروجه من البدن، حيث إن الميّت طبيعياً يتخثّر دمه في العروق فلا يخرج ولا يسيل من بدنه شيء منه أكثر من الحد المعتاد. • كان اللون الأخضر الداكن يبدو طاغياً على المنطقة الممتدة من الرأس إلى السرّة من الجهتين؛ الأمامية والخلفية. وكان كلٌ من الرقبة واليدين والصدر والبطن والظهر والجنبين؛ مليئا بالتفطّرات المائية والتي بلغ حجمها حجم الكف وأكبر وبفاصلة عشرة إلى خمسة عشر سانتيمترا بين الواحدة والأخرى، وكانت التفطّرات مليئة بالماء بحيث إذا انثقبت إحداها جرى ماؤها وأصبح جلدها متدليا. وكان الجسد مخضرا كله من الرأس إلى باطن القدمين ولكن الاخضرار كان يخف تدريجا من السرة فما دون. ومن الواضح أن الاخضرار علامة من علامات التسمم، ولم يكن ذلك أثرا طبيعيا لمضي أيام على الوفاة، إذ أن الجسد لم تكن به رائحة ولم يكن متفسخا، إذ التعفن لا ينتج الاخضرار وإنما الاسوداد وشبهه. • عند الشهادة كانت الكهرباء مقطوعة في محلة بيت الشهيد، والتي كانت لم يسبق لها أن انقطع فيها الكهرباء في أوقات الفجر، فغاية ما كان يقع هو انقطاعها عصراً في بعض الأحيان. ما يقوي أن يكون هذا الانقطاع مدبَّرا سلفاً لقيام بعض العناصر باقتحام بيت الشهيد في تلك الأثناء وإيقاع الجريمة. • بعد الشهادة اكتشفت العائلة أن زجاج باب السطح كان مكسورا بحيث يمكن إدخال اليد من الخارج وفتح قفل الباب. • هذا الحادث المؤلم المتمثل باغتيال الشهيد المقدس آية الله العظمى الفقيه المعظم السيد محمد رضا الحسيني الشيرازي رضوان الله تعالى عليه يعيد إلى الأذهان ما جرى قبل سنوات من قيام (الاطلاعات) باعتقال السيد الشهيد واحتجازه بل والاعتداء عليه بالضرب الذي أدّى إلى غيابه عن الوعي آنذاك!! وكان الأمرُّ من ذلك هو اعتقال سماحة آية الله العظمى السيد صادق الحسيني الشيرازي دام ظله والتجاسر عليه. ولا يخفى أن العديد من رجالات هذه الأسرة العلمية الجهادية قد تعرّضوا للاعتقال والتعذيب من قبل، كسماحة آية الله السيد مرتضى الشيرازي وسماحة آية الله السيد حسين الشيرازي وسماحة آية الله السيد مهدي الشيرازي حفظهم الله، ويصل عدد المعتقلين من هذه الأسرة إلى نحو 80 فردا، فيما يصل عدد المعتقلين والمعذبين من المتعلّقين بهم وتلامذة هذه المدرسة العلمية ومريديها إلى نحو ثلاثة آلاف فرد!! ولا يزال المؤمنون يتذكرون بالأسى ما تعرّض له الإمام الشيرازي الراحل رضوان الله تعالى عليه من صنوف الظلم والجور اللذان لم يقتصرا على حياته – حيث عاش تحت الإقامة الجبرية - بل امتدّا ليشملا جنازته التي خُطفت وتم التنكيل بمن شيّعها من المؤمنين ودفن جثمانه الشريف غصباً ثم طمس أية إشارة إلى مرقده الشريف وجعله موطئا للأقدام كما هو عليه الآن!! • كما يعيد هذا الحادث المؤلم إلى الأذهان ما جرى قبل نحو ثلاث سنوات حيث قامت (الاطلاعات) بمهاجمة أفراد الأسرة المرجعية الذين كانوا في زيارة لمرقد الإمام الشهيد آية الله العظمى السيد محمد الحسيني الشيرازي رضوان الله تعالى عليه في حرم السيدة المعصومة صلوات الله عليها وذلك في اليوم الذي سُمِّيَ بالثلاثاء الأسود، حيث أوقع الجلاوزة اعتداءات وحشية على أربع من رجال الأسرة الكريمة و25 من النساء والأطفال، كما تم اعتقال معظمهم واحتجازهم وتعذيب بعضهم، وبلغت فداحة الاعتداء الآثم حدّ أن تُجهض إحدى شقيقات المرحوم الشهيد جنينها!! يقول القرآن الكريم: (ولا تحسبن الله غافلا عما يعمل الظالمون؛ إنما يؤخرهم ليوم تشخص فيه الأبصار). (إنهم يرونه بعيدا ونراه قريبا). صدق الله العلي العظيم. http://sheikh-alhabib.com/question/index.php?id=1801 المخابرات الإيرانية تحتجز جثمان الشهيد المقدس آية الله العظمى الفقيه المعظم السيد محمد رضا الحسيني الشيرازي قدس سره الشريف منذ الصباح واتهامات للحكومة بالتورط في قتله: قالت الوكالة الشيعية للانباء (اباء) ان مصدرا مقربا من آل الشيرازي قال أن جهاز المخابرات الإيرانية (إطلاعات) تحتجز جثمان الشهيد المقدس آية الله العظمى الفقيه المعظم السيد محمد رضا الحسيني الشيرازي رحمه الله ولم يتمكن أحد من أفراد أسرته الوصول إليه ورؤيته منذ الصباح الباكر حتى الآن. واتهم المصدر ـ الذي طلب عدم كشف هويته ـ المخابرات الإيرانية بالتورط في قتل الشهيد المقدس آية الله العظمى الفقيه المعظم السيد محمد رضا الحسيني الشيرازي وقال "إنني أحمل الحكومة الإيرانية وشخص الخامنئي مسؤولية قتل سماحة الفقيه الكبير السيد محمد رضا الشيرازي قدس سره". ودعا المصدر منظمات حقوق الإنسان العالمية وجميع المنظمات الحقوقية إسلامية وغير إسلامية إلى "المطالبة بإجراء تحقيق عاجل في المسألة بعد إجراء الفحوصات الطبية اللازمة حتى لو تطلب الأمر تشريح الجثة الطاهرة للوصول إلى حقيقة المؤامرة الدنيئة التي تريد النيل من علماء الدين الأحرار في إيران وخاصة تلامذة وأتباع إمام الشورى السيد محمد الشيرازي أعلى الله مقامه". ونقلاً عن شهود في المستشفى أن الكادر الطبي ومنذ اللحظات الأولى "أقدم على زرق جسد الفقيد أبرة قالوا أنها لسحب عينة من دمه، والظاهر أنها كانت لقتل سماحته لا لأجل علاجه ، فقد بان أثرها السلبي على صحته بعد مدة قصيرة". بحسب الوكالة الشيعية للانباء. وذكر مصدر طبي ـ فضل عدم ذكر اسمه ـ إنه "ينبغي للمصاب بالسكتة القلبية أن يخضع لمراقبة دقيقة وإشراف طبي مباشر لمدة 24 ساعة (...) لكن المخابرات الإيرانية منعت من ذلك وأصرت على احتجازه، كما لم يعطوا الحق لأهله بالإشراف على معالجة الفقيد" في إشارة إلى تورط المخابرات بالموضوع. وكان الشهيد المقدس آية الله العظمى الفقيه المعظم السيد محمد رضا الحسيني الشيرازي قد تعرض لنوبة قلبية نقل على أثرها إلى إحدى مستشفيات إيران لتلقي العلاج لكن الأجل وافاه صبيحة هذا اليوم. ويعتقد كثير من ذويه ومقربيه بأن الحكومة الإيرانية متورطة في قتله. وينحدر سماحته من أسرة آل الشيرازي وهي من آسر العلم والتقوى والزعامة والمرجعية العظمى في كربلاء المقدسة ، وهذه الأسرة هم من السادة الحسينيين من ذرية السيد حبيب الله الحسيني الشيرازي، ومن علماء هذه الأسرة ومراجعها العظام السيد الميرزا مهدي بن السيد حبيب الله الحسيني الشيرازي من أعاظم مراجع الإمامية في عصره وابن عمة السيد الميرزا عبد الهادي بن السيد إسماعيل الحسيني الشيرازي وهو من أكابر مراجع تقليد الإمامية، والسيد محمد بن السيد الميرزا مهدي الحسيني الشيرازي الثاني ، من أعاظم مراجع التقليد في العراق وإيران ودول الخليج والكثير من أقطار العالم. وقد ولد الشهيد المقدس آية الله العظمى الفقيه المعظم السيد محمد رضا الحسيني الشيرازي في كربلاء المقدسة عام 1962 م والتحق منذ صباه بالحوزة العلمية فدرس على يد والده الإمام السيد محمد الشيرازي أعلى الله درجاته وعلى يد عمه المرجع الديني آية الله العظمى السيد صادق الحسيني الشيرازي دام ظله وعلى يد المرجع الديني آية الله العظمى الشيخ حسين الوحيد الخراساني دام ظله وآخرين حتى وصل إلى درجة الاجتهاد في سن مبكرة. وشرع في تدريس البحث الخارج قرابة 25 سنة. وله العديد من المؤلفات أهمها: (التدبر في القرآن) و(الترتب في علم الأصول). واتسم سماحته بأخلاق فاضلة وصفات حميدة وتميز في حث الناس على تأسيس المؤسسات الخيرية والثقافية وحماية المستضعفين وقضاء حوائج الناس. http://www.annabaa.org/nbanews/70/default/009.htm إجازات الاجتهاد من المراجع والعلماء الأعلام للسماحة الشهيد المقدس آية الله العظمى الفقيه المعظم السيد محمد رضا الحسيني الشيرازي قدس سره الشريف: إن العالم الرباني سماحة آية الله العظمى السيد محمد رضا الحسيني الشيرازي قدّس سرّه كان قد بلغ مرتبة سامية من الاجتهاد إضافة إلى بلوغه المراتب الرفيعة في صفات الكمال كالورع والتواضع وحسن الأخلاق وعذوبة البيان وغيرها. وكان بلوغه درجة الاجتهاد في مقتبل عمره الشريف، وقد أبان وأفصح عن هذه المرتبة كتاب (الترتّب)، فلذا أجازه العديد من العلماء بإجازة الاجتهاد، كما أشار بمقامه العلمي جمع من العلماء قبل حدود 25 عاماً. وقد عثرنا على بعض هذه الإجازات ونأمل أن نعثر على سائرها، ومنها إجازة او إشارة كل من: 1ـ المرجع الراحل آية الله العظمى السيد محمد الحسيني الشيرازي أعلى الله درجاته 2ـ المرجع الديني الكبير آية الله العظمى السيد صادق الحسيني الشيرازي دام ظله 3ـ آية الله العظمى السيد محمد الفاطمي الأبهري قدّس سرّه 4ـ آية الله العظمى الشيخ مرتضى الأردكاني قدّس سرّه 5ـ آية الله العظمى الشيخ يد الله الدوزدوزاني دام ظله 6ـ آية الله العظمى الشيخ جعفر السبحاني دام ظله 7ـ آية الله السيد أحمد الشهرستاني قدّس سرّه 8ـ آية الله السيد رضا الصدر قدّس سرّه http://www.s-alshirazi.com/news/1429/06/111.htm

التوقيع :
كفر المعتقد بعقيدة وحدة الوجود عند الشهيد السيد محمد باقر الصدر رضوان الله عليه
http://www.yahosein.net/vb/showpost....8&postcount=50

الرد مع إقتباس
قديم 08-03-2016, 08:15 AM
المعتمد في التاريخ المعتمد في التاريخ غير متصل
عضو نشط وفعّال
 

رقم العضوية : 4075

تاريخ التّسجيل: Jan 2003

المشاركات: 7,537

آخر تواجد: اليوم 10:50 AM

الجنس:

الإقامة: America

غباؤك لا حدود له أبدا وكذبكم لا حدود له
المعلومات التي جئت بها ليست من ال الشيرازي
أنا جئتك بالمعلومات من المصدر.......
السيد كان مريضا وكلنا كان يعلم ذلك
وأنا من الأشخاص الذين قرؤوا له 3 اجزاء ختمة القرأن في شبكة هجر الثقافيه...
وكنت استمع لمحاضراته...
فالقول بأنه اجري له تحليل دم ولم يجدوا شيئا هو مضحك فعلا.
علام يجروا له فحص دم إذا لم يكن به أي عله.؟؟؟؟؟؟؟؟؟
ههههههههههه
https://m.facebook.com/story.php?sto...7&ref=bookmark
أنت تنقل كلامك من هذه الوصلة التي لا يعرف ما هي وغالبيه الظن انها يهوديه
لا يوجد جروح على الجسم
ولا يوجد اثار ضرب
ويبدو أني قرأت المرفقات في الوصلة كلهم بعكسك انت.
الوصلات تذكر أنهم وجدوه "طايح" طيح الله حظكم (ألا يوجد في اللغة العربيه ممددا) طيحة غير طبيعية فهذا احد ادلة أنه قتل.
واحد جاءته جلطة فوقع على الأرض على ام رأسه (وقد شاهدت هذا الشيئ بأم عيني لشخص كان عنده سرطان بالدماغ) لست بحاجة إلى ألات حادة او طاولة او كرسي كي تقع عليها لتحصل على كدمات بل إرتطام الوجه بالأرض يفعل ذلك.
المهم
اخذوه إلى المستشفى وقال الدكتور في المستشفى بعد الفحص أنه جلطة غالبا.
وذكر في نفس الموضوع أن السيد باين عليه ميت بالسم (ظننا انكم قلتم انه ضربوه وجرحوه)
هذا ما نقلته أنت
إقتباس:
لا لم نقل من الصور يبدو أنه مات مسموم بل نقول من الصور أنه تعرض للضرب .
وهذه ليست جروح " وقعة " .

إقتباس:
يخترع أربع أكاذيب من جيبه عسى أن تصيب واحدة !

إقتباس:
عند سؤال الطبيب عن سبب الوفاة، أجاب بأنه غير متأكد من السبب، وأن الاحتمال الأقوى الجلطة قلبية، وقد صرح أطباء آخرون أنه مات مسموما وتكفي مشاهدة صوره للحكم بذلك وبوضوح شديد لمن كان له قلب أو ألقى السمع وهو شهيد.
التحليل ليس كلامي
بل هو لليهودي الذي نقل الكلام
على كل
إقتباس:
عند وصول الجثمان إلى كربلاء المقدسة ليلة الأربعاء،
جثمان من وصل إلى كربلاء
هل هو جثمان السيد محمد رضا الشيرازي؟؟؟
إذا كانوا قد ذهبوا به إلى كربلاء فلماذا تقولون ان الحكومة الإيرانيه دفنته تحت الأقدام وبدون رضاه وووووو
المرحوم في كربلاء فمن أعاده إلى إيران.....
كل هذه الحوادث تجري عليه وهذا الدم ووووو ولا احد ماخذ صورة او فيديو؟؟
عجيب الله
.
.
الموقع الرسمي لأل الشيرازي لم يذكر شيئا عن اي جريمة او استشهاد....
وهذا يكفي.
وذهاب جثمان السيد إلى كربلاء ثم إرجاعوه إلى إيران دليل على ان كل أقوالكم مفبركه.....
وان الذي ينشر هكذا اكاذيب هو يهودي يفتري الكذب.

التوقيع : بسم الله الرحمن الرحيم
قال عز وجل:
- ولا يملك الذين يدعون من دونه الشفاعة الا من شهد بالحق وهم يعلمون
(86) الزخرف

- يا ايها الذين امنوا لا تتولوا قوما غضب الله عليهم قد يئسوا من الاخرة كما يئس الكفار من اصحاب القبور (14) الممتحنة

الرد مع إقتباس
قديم 09-03-2016, 06:06 AM
محب الغدير 2 محب الغدير 2 غير متصل
عضو نشط وفعّال
 

رقم العضوية : 105910

تاريخ التّسجيل: Nov 2013

المشاركات: 11,076

آخر تواجد: اليوم 07:09 AM

الجنس: ذكر

الإقامة: أرض الله الواسعة

اليهودي هو الكذاب الذي يخترع أقوال من جيبه حتى يفلت من التهمة على حزبه .

إقتباس:
عند سؤال الطبيب عن سبب الوفاة، أجاب بأنه غير متأكد من السبب، وأن الاحتمال الأقوى الجلطة قلبية، وقد صرح أطباء آخرون أنه مات مسموما وتكفي مشاهدة صوره للحكم بذلك وبوضوح شديد لمن كان له قلب أو ألقى السمع وهو شهيد.

إقتباس:
قبل فترة وجيزة من وفاة الشهيد المقدس آية الله العظمى الفقيه المعظم السيد مح...مد رضا الحسيني الشيرازي أُجرِيَ له تحليل كامل للدم، وأظهرت النتيجة خلوّه من أي مرض، كما وأنه لم يكن يعاني من السمنة أو ارتفاع ضغط الدم أو الكلسترول، ولم يكن مدخنا أو عصبي المزاج، وكان دون الخمسين من العمر ولم تكن له أية سابقة مرضية باستثناء آلام الظهر المعتادة عند الكثيرين، والتي لا علاقة ولا تأثير لها على حدوث الجلطات القلبية.

إقتباس:
الموقع الرسمي لأل الشيرازي لم يذكر شيئا عن اي جريمة او استشهاد....
لا تصدق راح يكتبو لعنة الله على قاتليه و أنه شهيد و أن علينا الثورة ضد قتلته في نصف إيران ؟أخبرني ماذا تشرب قبل أن تعلّق ؟

إقتباس:
وذهاب جثمان السيد إلى كربلاء ثم إرجاعوه إلى إيران دليل على ان كل أقوالكم مفبركه.....
أصلاً جثمان السيد ذهب رغماً عن أنف الحكومة إلى كربلاء .
ومن أين أتيت بهذه الكذبة أنه رجع لإيران ؟ صارت خمس أكاذيب .

التوقيع :
كفر المعتقد بعقيدة وحدة الوجود عند الشهيد السيد محمد باقر الصدر رضوان الله عليه
http://www.yahosein.net/vb/showpost....8&postcount=50

الرد مع إقتباس
قديم 09-03-2016, 07:22 AM
المعتمد في التاريخ المعتمد في التاريخ غير متصل
عضو نشط وفعّال
 

رقم العضوية : 4075

تاريخ التّسجيل: Jan 2003

المشاركات: 7,537

آخر تواجد: اليوم 10:50 AM

الجنس:

الإقامة: America

غباؤكم يضحك الثكلى.....
أخذوه غصبا عن الحكومة الإيرانية؟؟
وجاؤوا به إلى كربلاء غصبا عن الحكومة الإيرانية
يعني كان بإمكانهم إجراء اي فحوصات يريدونها
وكان بإمكانهم تصوير كل ذلك بالفيديوهات
لم يحدث هذا الشيئ......
صح
ههههههههههه
على أساس أنها قتلته وهي ترهبكم وترعبكم وتقض مضجعكم.
..
طيح الله حظكم..
تفعلون كل هذا غصبا عن الحكومة الإيرانية ثم تقولون ان الحكومة تظلمكم
روح نام يا أبو معاوية الخارجي
إذا كان معاوية يخاف على مصلحة الإسلام اكثر من الإمام علي سلام الله عليه فيا أبو معاوية على عقلك العفى
طيح الله حظك......

التوقيع : بسم الله الرحمن الرحيم
قال عز وجل:
- ولا يملك الذين يدعون من دونه الشفاعة الا من شهد بالحق وهم يعلمون
(86) الزخرف

- يا ايها الذين امنوا لا تتولوا قوما غضب الله عليهم قد يئسوا من الاخرة كما يئس الكفار من اصحاب القبور (14) الممتحنة

الرد مع إقتباس
قديم 07-04-2017, 02:03 PM
خائف من غضب الله خائف من غضب الله غير متصل
عضو نشط وفعّال
 

رقم العضوية : 106935

تاريخ التّسجيل: Jun 2014

المشاركات: 2,030

آخر تواجد: بالأمس 03:25 PM

الجنس: ذكر

الإقامة: البحرين

و من أنتم و ما قيمة تكذيبكم للأخ قلم برهان
هل أكذب الأخ قلم برهان و أصدق أتباع خامنئي الإرهابي الذي يدعم طالبان؟!
هل أكذب الأخ قلم برهان و أصدق أتباع خامنئي الذي لم يكتب رسالة عملية لتصح بها أعمال مقلديه و تطهرهم من نجاسة برازهم؟
هل أكذب الأخ قلم برهان و أصدق أتباع خامنئي الذي يعتقد أن كتاب المثنوي من أصول الدين و أن ولاية الفقيه من أصول الدين؟
هل أكذب الأخ قلم برهان و أصدق أتباع خامنئي الذي قتل بعض المطبرين و اعتقل بعضهم؟

التوقيع : حكومة ولاية الفقيه و اغتصاب السجناء في السجون الإيرانية نساءا و رجالا ، تابعوا المقطع كاملا أدناه و سترون فيه التوثيقات من المغتصبين و المشتكى إلى الله:
https://www.youtube.com/watch?v=j4KR...H4F_Y&index=22

الرد مع إقتباس
قديم 07-04-2017, 04:10 PM
ايتام علي ايتام علي متصل الآن
عضو نشط وفعّال
 

رقم العضوية : 90274

تاريخ التّسجيل: Oct 2010

المشاركات: 5,921

آخر تواجد: اليوم 01:17 PM

الجنس:

الإقامة:

ههههههههه
يخرب بيتك على هذا النفاق

التوقيع : ان نسيَ انه اسد
لم ينسوا انهم كلاب

الرد مع إقتباس
قديم 07-04-2017, 04:32 PM
خائف من غضب الله خائف من غضب الله غير متصل
عضو نشط وفعّال
 

رقم العضوية : 106935

تاريخ التّسجيل: Jun 2014

المشاركات: 2,030

آخر تواجد: بالأمس 03:25 PM

الجنس: ذكر

الإقامة: البحرين

Cool

إقتباس:
صاحب المشاركة الأصلية: ايتام علي
ههههههههه
يخرب بيتك على هذا النفاق
أتنكر أن الأخ قلم برهان فضح عجلكم الذي تعبدونه من دون الله فقتل المراجع و العلماء؟!

التوقيع : حكومة ولاية الفقيه و اغتصاب السجناء في السجون الإيرانية نساءا و رجالا ، تابعوا المقطع كاملا أدناه و سترون فيه التوثيقات من المغتصبين و المشتكى إلى الله:
https://www.youtube.com/watch?v=j4KR...H4F_Y&index=22

الرد مع إقتباس
المشاركة في الموضوع

يمكن للزوار التعليق أيضاً وتظهر مشاركاتهم بعد مراجعتها



عدد الأعضاء الذي يتصفحون هذا الموضوع : 1 (0 عضو و 1 ضيف)
 
خيارات الموضوع بحث في هذا الموضوع
بحث في هذا الموضوع:
 
بحث متقدم
طريقة العرض

قوانين المشاركة
لا بإمكانك إضافة موضوع جديد
بإمكانك إضافة مشاركات جديدة
لا بإمكانك إضافة مرفقات
لا بإمكانك تعديل مشاركاتك

كود [IMG] متاح
كود HTML غير متاح
الإنتقال السريع :


جميع الأوقات بتوقيت بيروت. الساعة الآن » [ 01:51 PM ] .
 

تصميم وإستضافة الأنوار الخمسة © Anwar5.Net

E-mail : yahosein@yahosein.com - إتصل بنا - سجل الزوار

Powered by vBulletin