منتديات يا حسين .. الصفحة الرئيسية
منتديات يا حسين .. الصفحة الرئيسية
موقع يا حسين  
موقع يا حسين
الصفحة الرئيسية لموقع يا حسين   قسم الفيديو في موقع يا حسين   قسم القرآن الكريم (تسجيلات صوتية) في موقع يا حسين   قسم اللطميات (تسجيلات صوتية) في موقع يا حسين   قسم مجالس العزاء (تسجيلات صوتية) في موقع يا حسين   قسم الأدعية والزيارات (تسجيلات صوتية) في موقع يا حسين   قسم المدائح الإسلامية (تسجيلات صوتية) في موقع يا حسين   قسم البرامج الشيعية القابلة للتحميل في موقع يا حسين
العودة   منتديات يا حسين > الحوار الإسلامي > عقائد، سيرة وتاريخ
اسم المستخدم
كلمة المرور
التّسجيل الأسئلة الشائعة قائمة الأعضاء التقويم البحث مواضيع اليوم جعل جميع المنتديات مقروءة

المشاركة في الموضوع
 
خيارات الموضوع بحث في هذا الموضوع طريقة العرض
قديم 02-09-2010, 11:16 AM
النفيس النفيس غير متصل
عضو مطرود
 

رقم العضوية : 73305

تاريخ التّسجيل: Jul 2009

المشاركات: 4,696

آخر تواجد: 17-05-2015 10:41 PM

الجنس:

الإقامة:

[quote]
إقتباس:
صاحب المشاركة الأصلية: أبو هشوم

مشكلتكم أنكم تبنون العقائد من ظنون عقولكم ، فما تظنونه معقولا ممكنا آمنتم به و ما تظنونه غير معقول و غير ممكن حدوثه كفرتهم به ...!!!!
و لا أدري هل تؤمنون بنعيم القبر و عذابه برغم تحلل الجسد الآدمي بدءا من سؤال منكر و نكير وجواب الإنسان لهما برغم أن اللسان قد تحلل مرورا إلى من يُضرب بمطرقة و غيرها من أنواع التعذيب و النعيم للإنسان وهو ميت قد تحلل جسده ..!!!
لو ينطلق الإنسان في عقائده من منطلق ما يراه ممكنا فمن باب أولى أن ينكر معظم الغيب الذي أخبرنا الله به و أخبرنا به رسوله لأن معظم هذا الغيب في منظورنا مستحيييل وقوعه ...!!!!
إقتباس:
النقطة الأولى : رؤية الله مستحيلة كاستحالة بقاء الجبل مكانه .. ولا يعلق بالمحال إلا المحال .. كما يعزز ذلك قوله تعالى ( لن تراني ) أبداً .. وفي طلب موسى لفته أشار لها الطوسي في التبيان .. وورد في هذه المسألة رواية عن الإمام أبو الحسن الرضا عليه السلام يشير إلى النكته التي من أجلها طلب موسى ذلك .. ثم لو وقفتي على ذيل الآية الكريمة .. لعرفتي أنه من غير الصواب الإعتقاد برؤية الله ..

من يحدد المستحيلات ؟؟!! .. و من ثمّ هو مستحيل على من ؟ مستحيل على الله ؟؟!!
رؤية الله هو وعد وعده الله للمؤمنين ، فعند التكلم عن استحالته فمعناه استحالة تحقيق الله لهذا الوعد ..!! هذه الرؤية ليست لجميع البشر في الآخرة ، بل هي فقط للمؤمنين أما الكافرون فإنهم عن ربهم يومئذ لمحجوبون .. فالقضية ليست قضية قدرة بشرية و إلاّ فالكافر في الآخرة أعظم خلقة و جسدا من المؤمن ..
و من ثمّ لماذا كلمة " أبدا " إلى قوله " لن تراني" وهي غير موجودة ..!
قصة موسى عليه السلام واضحة لمن كان له قلب و ألقى السمع و هو شهيد ، فموسى عليه السلام طلب من الله الإراءة .. حيث قال له : أرني .. أنظر ... فلكي ينظر إلى الله يريد من الله أن يريه ، و هذه الإراءة بيّن الله له أن موسى لن يطيقها و لن يستقر مكانه فاشترط عليه بأنه في حال استقرار الجبل و تحمله فله ما أراد ..
و من ثمّ تقول أنه من غير الصواب الإعتقاد برؤية الله ..!!!!!
و أنا أستغرب و أسأل : كيف يكون ليس صوابا ..!!
هل وصف موصوف بأنه لا يرى من الصفات الكمالية التي يجب أن يتصف بها الكامل ..!!
هل إذا قلنا أن الله كلّم عبده جبريل فإن هذا اعتقاد غير صواب .. هل لا يمكن أن يكلّم الله ملائكته ! فإن كان التكلم معه لم يؤثر في اعتقادنا بكماله فما بال الرؤية إذا ..!!!

إقتباس:
النقطة الثانية : لا بالمعنى الذي فهمتموه .. إنما تجلى للجبل .. أي ظهر بآياته التي احدثها في الجبل .. وقيل أن الله أبرز من ملكوته ما تدكك به . . .

الجبل لوحده من آيات الله ، حيث قال تعالى : " أفلا ينظرون إلى الإبل كيف خلقت . و إلى السماء كيف رفعت . و إلى الجبال كيف نصبت "

و الآية واضحة " فلمّا تجلى ربه للجبل " .. فالله هو من تجلّى و ليست آية من آيات الله تجلت لآية من آيات الله ..!! فلم يقل الله : " فلمّا تجلّت آيات ربه للجبل " ..!!!
و قد يسأل سائل : و هل الجبل أصلا يرى لكي نقول بأنه تفتت بعد تجلي الله له..؟!!



أولاً .. الله علق المحال ( رؤيته ) بالمحال ( بقاء الجبل ) ..
إقتباس:
كقوله تعالى : إِنَّ الَّذِينَ كَذَّبُواْ بِآيَاتِنَا وَاسْتَكْبَرُواْ عَنْهَا لاَ تُفَتَّحُ لَهُمْ أَبْوَابُ السَّمَاء وَلاَ يَدْخُلُونَ الْجَنَّةَ حَتَّى يَلِجَ الْجَمَلُ فِي سَمِّ الْخِيَاطِ وَكَذَلِكَ نَجْزِي الْمُجْرِمِينَ ( الأعراف / 40 )

ألا ترى أن الله علق دخول هؤلاء الجنة بولوج الجمل في سم الخياط ؟؟؟ ولأن الثاني مستحيل فالأول مستحيل ..

كما لو أقول .. لن أتزوج حتى تبيض اللبؤة !!! أي لن أتزوج ..


هل استقرار الجبل في أصله أمر مستحيل ...!!!!!!
الله سبحانه لم يعلّق موسى بأمر مستحيل ، بل بأمر منطقي ممكن حيث قال له : " انظر إلى الجبل فإن استقر مكانه فسوف تراني " .. قبل تجلي الله كان الجبل مستقرا أصلا و المطلوب من الجبل أن يبقى على استقراره بعد تجلي الله .. وهناك احتمالين إما أن يستقر أو لا يستقر .. و الجبل لم يستقر .
فلم يكن التعليق بأمر مستحيل أصلا بل هو أمر قابل للحدوث وحيث أنه لم يحدث يتبين لموسى أنه لو كان الله تجلى له لحدث له ما حدث للجبل ..
أما الآية التي تتحدث عن الكافرين ، فلاحظ طريقة النفي ، كما أخبرتكم سابقا ، النفي ليس بـ " لن " و إنما بـ " لا "
هل تذكرون مثال قول أحدهم : لن أسافر .. و قول الآخر : لا أسافر .. أخبرتكم سابقا أن " لا " نفي مطلق أكثر من " لن "
فالله في الآية يقول : " لا يدخلون الجنة " .. لم يقل الله : " لن يدخلوا الجنة " .. وهناك فرق قد وضحته في المشاركات السابقة
فهذا النفي نفي مطلق غير مشروط أصلا ، فحتى لو قام ساحر كافر بجعل الجمل يدخل في سم الخياط فلن يدخل الجنة لأن الله قال " لا يدخلون الجنة " .. أما لو قال " لن يدخلوا الجنة حتى يلج الجمل في سم الخياط " .. هذا النفي نفي مشروط لأنه نفى أمرا مستقبليا بشرط تحقق أمر المستقبلي ..
فلاحظ الفرق ..


الرد مع إقتباس
قديم 02-09-2010, 11:23 AM
الصورة الرمزية لـ تاروتي
تاروتي تاروتي غير متصل
عضو
 

رقم العضوية : 59597

تاريخ التّسجيل: Oct 2008

المشاركات: 40

آخر تواجد: 23-07-2011 04:56 AM

الجنس: ذكر

الإقامة: قلب الامام صاحب العصر وزمان

غباء الوهابيه لا يطاق

يرون ربهم

ربهم جسم يمكن ان يدخل في زمان ولمكان ويخضع لقوانين هو خالقها ههههههه

الشاب الامرد عجيب وبشوش

التوقيع :

اللهم صلي على محمد وال محمد

جبروتهم تحت قدميك

الرد مع إقتباس
قديم 02-09-2010, 12:01 PM
الصورة الرمزية لـ AL-MU7AMY
AL-MU7AMY AL-MU7AMY غير متصل
عضو نشط وفعّال
 

رقم العضوية : 12903

تاريخ التّسجيل: Oct 2004

المشاركات: 2,370

آخر تواجد: 14-07-2016 01:42 PM

الجنس:

الإقامة:

يا سبحان الله

قل لي هل تفهم ما تقرأه !؟

أنت تنكر بان الآية الكريمة

( لا تدركه الأبصار )

متعلقة بالنظر والرؤية !

وأثبتنا لك ومن خلال عائشة بان الآية ( لا تدركه الأبصار ) تعني الرؤية البصرية لا كما تريد انت !

لأن من وجه السؤال لعائشة قال : هل رأى محمد صلى الله عليه وآله وسلم ربه ؟

فأجابته عائشة بان من زعم ذلك فقد كذب واحتجت بالآية ( ولا تدركه الأبصار )

وهنالك اقوال لعلمائكم تأكد قول عائشة

. . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . .


( لا تدركه الأبصار وهو يدرك الأبصار ) . يقال إن الإدراك أصله اللحوق ، نحو قولك : أدرك زمان المنصور ، وأدرك أبا حنيفة ، وأدرك الطعام أي لحق حال النضج ، وأدرك الزرع والثمرة ، وأدرك الغلام إذا لحق حال الرجال . و إدراك البصر للشئ لحوقه له برؤيته إياه ، لأنه لا خلاف بين أهل اللغة أن قول القائل : أدركت ببصري شخصا معناه رأيته ببصري ، ولا يجوز أن يكون الإدراك الإحاطة لأن البيت محيط بما فيه وليس مدركا له ، فقوله تعالى : ( لا تدركه الأبصار ) معناه : لا تراه الأبصار ، وهذا تمدح بنفي رؤية الأبصار


راجع / أحكام القرآن - الجصاص - ج 3 - ص 6

أيضا ً


قوله تعالى : ( لا تدركه الأبصار ) في الإدراك قولان : أحدهما : أنه بمعنى الإحاطة . والثاني : بمعنى الرؤية . وفي " الأبصار " قولان : أحدهما : أنها العيون ، قاله الجمهور


راجع / زاد المسير - ابن الجوزي - ج 3 - ص 68


------------------------------



أما ذكرك لبعض المرويات والأقوال بأن ابن عباس بأن رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم رأى ربه بقلبه وتارة رآه نورا ً !!

فكيف تبنون عقيدة على امر فيه تضارب !

فهذه عائشة لا تثبت الرؤية البصرية مستشهدة بالآية ( لا تدركه الأبصار )

وانت الآن تخطيء عائشة وتحتج بابن عباس !!






وهذا النووي ينقل بأن الرؤية كان رؤية بصر وعين




وقد قال معمر بن راشد حين ذكر اختلاف عائشة وابن عباس ما عائشة عندنا بأعلم من ابن عباس ثم إن ابن عباس أثبت شيئا نفاه غيره والمثبت مقدم على النافي هذا كلام صاحب التحرير فالحاصل أن الراجح عند أكثر العلماء أن رسول الله صلى الله عليه وسلم رأى ربه بعيني رأسه ليلة الاسراء لحديث ابن عباس وغيره


شرح مسلم - النووي - ج 3 - ص 5

--------------


لاحظ تناقضكم في هذه المسألة ترجحون ابن العباس على عائشة !!

وفي مسائل أخرى تضربون ابن عباس بعرض الحائط كمسألة المتعة مثلا ً وغيرها من المسائل !

كلام النووي يثبت بان رأي عائشة مخالف لابن عباس !

أي نحن الآن بين رأيين

رأي عائشة

ورأي ابن عباس !

إذا ً المسألة فيها خلاف عندكم وليست ثابتة كما تريد ان تثبت يالنفيس !

حاول ان تفهم يالنفيس !

التوقيع :
أُشدُد حَيازيمَكَ لِلمَوتِ, فَإِنَّ المَوتَ لاقيكَ

وَلا تَجزَع مِنَ المَوتِ, إِذا حَلَّ بِواديكَ



رَحم الله مَن أَهدى ثَوابَ سورَة الفاتِحة إِلى روح والِدي

الرد مع إقتباس
قديم 02-09-2010, 12:31 PM
النفيس النفيس غير متصل
عضو مطرود
 

رقم العضوية : 73305

تاريخ التّسجيل: Jul 2009

المشاركات: 4,696

آخر تواجد: 17-05-2015 10:41 PM

الجنس:

الإقامة:

إقتباس:
صاحب المشاركة الأصلية: AL-MU7AMY



لاحظ تناقضكم في هذه المسألة ترجحون ابن العباس على عائشة !!

وفي مسائل أخرى تضربون ابن عباس بعرض الحائط كمسألة المتعة مثلا ً وغيرها من المسائل !

كلام النووي يثبت بان رأي عائشة مخالف لابن عباس !

أي نحن الآن بين رأيين

رأي عائشة

ورأي ابن عباس !

إذا ً المسألة فيها خلاف عندكم وليست ثابتة كما تريد ان تثبت يالنفيس !

حاول ان تفهم يالنفيس !




ما هذا التخبط ...!!!

الخلاف المذكور هو في مسألة رؤية الرسول لربه في رحلة الإسراء و المعراج و ليس هناك خلاف على رؤية الرسول و الأنبياء و المؤمنين جميعا لربهم في جنان الخلد ..!!! فما بك تخلط بين الأمرين ..!!!

و أما سبب ترجيح رأي ابن عباس على رأي عائشة هو أن أن حجة ابن عباس أصح و أقوى ، فقد روي عن عائشة رضي الله عنها أنها قالت أن الإسراء كان بالروح فقط و هذا القول ليس هو القول الصحيح في الإسراء حيث أن الإسراء كان بالروح و الجسد و ليس بالروح فقط ..

و لا أدري لماذا تعيد علينا هذه المسألة و تكررها برغم أنها ليست محور موضوعنا فسواء كان إسراء الرسول بالروح فقط أو بالروح و الجسد و سواء كان معراجه بالروح أو بالروح و الجسد سواء رأى ربه بقلبه أو ببصره أو لم يره .. فكل ذلك لا علاقة له برؤية المؤمنين لربهم في الجنة .. فهذا أمر و ذك أمر آخر ..!!!


الرد مع إقتباس
قديم 02-09-2010, 04:47 PM
سيد نزار البحراني سيد نزار البحراني غير متصل
عضو نشط جداً
 

رقم العضوية : 71590

تاريخ التّسجيل: Jun 2009

المشاركات: 1,113

آخر تواجد: 08-06-2015 07:43 PM

الجنس: ذكر

الإقامة: البحرين

ما لك لا تفهم شيئاً مما تقرأ ؟؟؟
هل لبست عقلك بالمقلوب ؟؟؟
لم أرى في ردك أي شيء يدل على أنك تفهم ما نكتب .. والله المستعان ..

تظن أننا ننفي الرؤية عناداً .. أو لمجرد استنتاجات ؟؟ وإن كان العقل كافياً !!

في كتاب التوحيد

ص 109 :

أبي رحمه الله، قال: حدثنا سعد بن عبد الله، قال: حدثنا أحمد بن محمد بن أبي نصر، عن أبي الحسن الموصلي، عن أبي عبد الله عليه السلام قال: جاء حبر إلى أمير المؤمنين عليه السلام فقال: يا أمير المؤمنين هل رأيت ربك حين عبدته؟ فقال: ويلك ما كنت أعبد ربا لم أره، قال: وكيف رأيته؟ قال: ويلك لا تدركه العيون في مشاهدة الأبصار ولكن رأته القلوب بحقائق الإيمان.

حدثنا الحسين بن أحمد بن إدريس رحمه الله، عن أبيه، عن أحمد بن إسحاق، قال: كتبت إلى أبي الحسن الثالث عليه السلام أسأله عن الرؤية وما فيه الناس فكتب عليه السلام لا يجوز الرؤية ما لم يكن بين والمرئي هواء ينفذه البصر، فإذا انقطع الهواء وعدم الضياء بين الرائي والمرئي لم تصح الرؤية وكان في ذلك الاشتباه لأن الرائي متى ساوى المرئي في السبب الموجب بينهما في الرؤية وجب الاشتباه وكان في ذلك التشبيه، لأن الأسباب لا بد من اتصالها بالمسببات .

حدثنا علي بن أحمد بن محمد بن عمران الدقاق رحمه الله، قال: حدثنا محمد بن يعقوب، قال: حدثنا أحمد بن إدريس، عن أحمد بن محمد بن عيسى، عن علي ابن سيف، عن محمد بن عبيدة، قال: كتبت إلى أبي الحسن الرضا عليه السلام أسأله عن الرؤية وما ترويه العامة والخاصة، وسألته أن يشرح لي ذلك، فكتب عليه السلام بخطه اتفق الجميع لا تمانع بينهم أن المعرفة من جهة الرؤية ضرورة، فإذا جاز أن يرى الله عز وجل بالعين وقعت المعرفة ضرورة، ثم لم تخل تلك المعرفة من أن تكون إيمانا أو ليست بإيمان، فإن كانت تلك المعرفة من جهة الرؤية إيمانا فالمعرفة التي في دار الدنيا من جهة الاكتساب ليست بإيمان لأنها ضده فلا يكون في الدنيا أحد مؤمنا لأنهم لم يروا الله عز ذكره، وإن لم تكن تلك المعرفة التي من جهة الرؤية إيمانا لم تخل هذه المعرفة التي هي من جهة الاكتساب أن تزول أو لا تزول في المعاد، فهذا دليل على أن الله عز ذكره لا يرى بالعين، إذ العين تؤدي إلى ما وصفنا.

ص 112 :

أبي رحمه الله، قال: حدثنا محمد بن يحيى العطار، عن أحمد بن محمد بن عيسى، عن ابن أبي نجران، عن عبد الله بن سنان، عن أبي عبد الله عليه السلام في قوله عز وجل: (لا تدركه الأبصار وهو يدرك الأبصار) قال: إحاطة الوهم، ألا ترى إلى قوله: (قد جاءكم بصائر من ربكم) ليس بمعنى بصر العيون (فمن أبصر فلنفسه) ليس يعني من البصر بعينه (ومن عمي فعليها) لم يعن عمي العيون، إنما عنى إحاطة الوهم كما يقال: فلان بصير بالشعر، وفلان بصير بالفقه، وفلان بصير بالدراهم وفلان بصير بالثياب، الله أعظم من أن يرى بالعين

حدثنا محمد بن الحسن بن أحمد بن الوليد رضي الله عنه قال: حدثنا محمد بن الحسن الصفار، قال: حدثنا أحمد بن محمد، عن أبي هاشم الجعفري، عن أبي الحسن الرضا عليه السلام قال: سألته عن الله عز وجل هل يوصف؟ فقال: أما تقرء القرآن؟!
قلت: بلى، قال: أما تقرء قوله عز وجل: (لا تدركه الأبصار وهو يدرك الأبصار) قلت: بلي، قال: فتعرفون الأبصار؟ قلت: بلى، قال: وما هي؟ قلت: أبصار العيون فقال: إن أوهام القلوب أكثر من أبصار العيون فهو لا تدركه الأوهام وهو يدرك الأوهام.

ص 113 :

حدثنا علي بن أحمد بن محمد بن عمران الدقاق رحمه الله قال: حدثنا محمد بن أبي عبد الله الكوفي، عمن ذكره، عن محمد بن عيسى، عن داود بن القاسم عن أبي هاشم الجعفري، قال: قلت لأبي جعفر ابن الرضا عليهما السلام (لا تدركه الأبصار و هو يدرك الأبصار)؟ فقال: يا أبا هاشم أوهام القلوب أدق من أبصار العيون، أنت قد تدرك بوهمك السند والهند والبلدان التي لم تدخلها ولا تدركها ببصرك، فأوهام القلوب لا تدركه فكيف أبصار العيون.

ص 117 :

حدثنا علي بن أحمد بن محمد بن عمران الدقاق رحمه الله، قال: حدثنا محمد بن أبي عبد الله الكوفي، قال: حدثنا موسى بن عمران النخعي، عن الحسين بن يزيد النوفلي، عن علي بن أبي حمزة، عن أبي بصير، عن أبي عبد الله عليه السلام، قال:
قلت له: أخبرني عن الله عز وجل هل يراه المؤمنون يوم القيامة؟ قال: نعم، وقد رأوه قبل يوم القيامة، فقلت: متى؟ قال: حين قال لهم: (ألست بربكم قالوا بلى) ثم سكت ساعة، ثم قال: وإن المؤمنين ليرونه في الدنيا قبل يوم القيامة، ألست تراه في وقتك هذا؟ قال أبو بصير: فقلت له: جعلت فداك فأحدث بهذا عنك؟ فقال لا، فإنك إذا حدثت به فأنكر منكر جاهل بمعنى ما تقوله ثم قدر أن ذلك تشبيه كفر وليست الرؤية بالقلب كالرؤية بالعين، تعالى الله عما يصفه المشبهون والملحدون.

الورايات متواترة في نفي رؤية الله بالعين .. وإذا أردت أضعاف هذا القدر .. انا مستعد .. شرط أن تفهم ما تقرأ ..


[quote=النفيس]
إقتباس:

مشكلتكم أنكم تبنون العقائد من ظنون عقولكم ، فما تظنونه معقولا ممكنا آمنتم به و ما تظنونه غير معقول و غير ممكن حدوثه كفرتهم به ...!!!!
و لا أدري هل تؤمنون بنعيم القبر و عذابه برغم تحلل الجسد الآدمي بدءا من سؤال منكر و نكير وجواب الإنسان لهما برغم أن اللسان قد تحلل مرورا إلى من يُضرب بمطرقة و غيرها من أنواع التعذيب و النعيم للإنسان وهو ميت قد تحلل جسده ..!!!
لو ينطلق الإنسان في عقائده من منطلق ما يراه ممكنا فمن باب أولى أن ينكر معظم الغيب الذي أخبرنا الله به و أخبرنا به رسوله لأن معظم هذا الغيب في منظورنا مستحيييل وقوعه ...!!!!

من يحدد المستحيلات ؟؟!! .. و من ثمّ هو مستحيل على من ؟ مستحيل على الله ؟؟!!
رؤية الله هو وعد وعده الله للمؤمنين ، فعند التكلم عن استحالته فمعناه استحالة تحقيق الله لهذا الوعد ..!! هذه الرؤية ليست لجميع البشر في الآخرة ، بل هي فقط للمؤمنين أما الكافرون فإنهم عن ربهم يومئذ لمحجوبون .. فالقضية ليست قضية قدرة بشرية و إلاّ فالكافر في الآخرة أعظم خلقة و جسدا من المؤمن ..
و من ثمّ لماذا كلمة " أبدا " إلى قوله " لن تراني" وهي غير موجودة ..!
قصة موسى عليه السلام واضحة لمن كان له قلب و ألقى السمع و هو شهيد ، فموسى عليه السلام طلب من الله الإراءة .. حيث قال له : أرني .. أنظر ... فلكي ينظر إلى الله يريد من الله أن يريه ، و هذه الإراءة بيّن الله له أن موسى لن يطيقها و لن يستقر مكانه فاشترط عليه بأنه في حال استقرار الجبل و تحمله فله ما أراد ..
و من ثمّ تقول أنه من غير الصواب الإعتقاد برؤية الله ..!!!!!
و أنا أستغرب و أسأل : كيف يكون ليس صوابا ..!!
هل وصف موصوف بأنه لا يرى من الصفات الكمالية التي يجب أن يتصف بها الكامل ..!!
هل إذا قلنا أن الله كلّم عبده جبريل فإن هذا اعتقاد غير صواب .. هل لا يمكن أن يكلّم الله ملائكته ! فإن كان التكلم معه لم يؤثر في اعتقادنا بكماله فما بال الرؤية إذا ..!!!


الجبل لوحده من آيات الله ، حيث قال تعالى : " أفلا ينظرون إلى الإبل كيف خلقت . و إلى السماء كيف رفعت . و إلى الجبال كيف نصبت "


و الآية واضحة " فلمّا تجلى ربه للجبل " .. فالله هو من تجلّى و ليست آية من آيات الله تجلت لآية من آيات الله ..!! فلم يقل الله : " فلمّا تجلّت آيات ربه للجبل " ..!!!
و قد يسأل سائل : و هل الجبل أصلا يرى لكي نقول بأنه تفتت بعد تجلي الله له..؟!!



أولاً .. الله علق المحال ( رؤيته ) بالمحال ( بقاء الجبل ) ..

هل استقرار الجبل في أصله أمر مستحيل ...!!!!!!
الله سبحانه لم يعلّق موسى بأمر مستحيل ، بل بأمر منطقي ممكن حيث قال له : " انظر إلى الجبل فإن استقر مكانه فسوف تراني " .. قبل تجلي الله كان الجبل مستقرا أصلا و المطلوب من الجبل أن يبقى على استقراره بعد تجلي الله .. وهناك احتمالين إما أن يستقر أو لا يستقر .. و الجبل لم يستقر .
فلم يكن التعليق بأمر مستحيل أصلا بل هو أمر قابل للحدوث وحيث أنه لم يحدث يتبين لموسى أنه لو كان الله تجلى له لحدث له ما حدث للجبل ..
أما الآية التي تتحدث عن الكافرين ، فلاحظ طريقة النفي ، كما أخبرتكم سابقا ، النفي ليس بـ " لن " و إنما بـ " لا "
هل تذكرون مثال قول أحدهم : لن أسافر .. و قول الآخر : لا أسافر .. أخبرتكم سابقا أن " لا " نفي مطلق أكثر من " لن "
فالله في الآية يقول : " لا يدخلون الجنة " .. لم يقل الله : " لن يدخلوا الجنة " .. وهناك فرق قد وضحته في المشاركات السابقة
فهذا النفي نفي مطلق غير مشروط أصلا ، فحتى لو قام ساحر كافر بجعل الجمل يدخل في سم الخياط فلن يدخل الجنة لأن الله قال " لا يدخلون الجنة " .. أما لو قال " لن يدخلوا الجنة حتى يلج الجمل في سم الخياط " .. هذا النفي نفي مشروط لأنه نفى أمرا مستقبليا بشرط تحقق أمر المستقبلي ..
فلاحظ الفرق ..



لا كلام علمي في هذه المشاركة .. واقرأ ما نقلته لك من روايات في الأعلى .. وفي سؤال موسى راجع كتاب البيان للطوسي .. ولا تفسر القرآن على هواك .. ثم تلزمنا به .. ورؤية الله بالعين مستحيلة .. رضيت ام أبيت ..

أنا متألم على عقولكم ..
أسال الله الهداية لكم من كل قلبي ..


الرد مع إقتباس
قديم 02-09-2010, 06:03 PM
النفيس النفيس غير متصل
عضو مطرود
 

رقم العضوية : 73305

تاريخ التّسجيل: Jul 2009

المشاركات: 4,696

آخر تواجد: 17-05-2015 10:41 PM

الجنس:

الإقامة:

[quote=أبو هشوم]
إقتباس:
ما لك لا تفهم شيئاً مما تقرأ ؟؟؟

هل لبست عقلك بالمقلوب ؟؟؟
لم أرى في ردك أي شيء يدل على أنك تفهم ما نكتب .. والله المستعان ..

تظن أننا ننفي الرؤية عناداً .. أو لمجرد استنتاجات ؟؟ وإن كان العقل كافياً !!

في كتاب التوحيد

ص 109 :

أبي رحمه الله، قال: حدثنا سعد بن عبد الله، قال: حدثنا أحمد بن محمد بن أبي نصر، عن أبي الحسن الموصلي، عن أبي عبد الله عليه السلام قال:ويلك لا تدركه العيون في مشاهدة الأبصار ولكن رأته القلوب بحقائق الإيمان.
إقتباس:


و عليه ،، سنضيف تبريرا ثالثا إلى تبريراتكم في إنكاركم رؤية الله في الجنة بالقول : أن روايات الكليني و المجلسي المنسوبة إلى الأئمة تنفي الرؤية ..!!
و بالتالي حتى الآن ، وجدت عندكم ثلاث تبريرات لهذا الإنكار :
1- أنكم تعتقدون أن هذا من المستحيلات ! ( ذكره الزميل pain)
2- أنكم تعتقدون أنه لا توجد أدلة على إمكانية الرؤية ! ( ذكرته الزميلة وهج الإيمان )
3- أنكم تعتقدون أن رؤية أمر يسلتزم أن يكون هذا الأمر جسما أو حدا أو جهة و إن لم يكن فيه هذه الثلاثة فلا يرُى ! ( ذكره الزميل إياد السعداوي )
4- أن تعتقدون صحة روايات الكليني و المجلسي المنسوبة إلى الأئمة و القائلة بعدم إمكانية رؤية العين و إنما الرؤية بالقلب . ( ذكره الزميل أبو هشوم )

و أنا لن أناقشك في روايات الكليني و المجلسي في كونها صحيحة أو غير صحيحة فتلك قضية أخرى تعود إلى جوهر الاختلاف بيننا في مصادر التشريع .. لكنني سأناقشك فيما تعتقده أنت صحيحا من منطلق مذهبك و روايات الكليني التي تؤمن بها ..
و أخذا برواية الكليني التي ينسبها إلى جعفر الصادق رضي الله عنه أنه قال : ويلك لا تدركه العيون في مشاهدة الأبصار ولكن رأته القلوب بحقائق الإيمان.

سؤالي لك : هل تؤمن بأن المؤمن يرى ربه في الجنة بقلبه ...؟؟!!
و إن كنت تؤمن برؤية المؤمن لربه بقلبه ، فهل هناك فرق حقيقي بين رؤيته بواسطة العين أو رؤيته بواسطة القلب ..؟!!
هل تستطيع أن توضح الفرق بين " رؤية العين " و " رؤية القلب " ...؟؟!!

إقتباس:
أحمد بن إسحاق، قال: كتبت إلى أبي الحسن الثالث عليه السلام أسأله عن الرؤية وما فيه الناس فكتب عليه السلام لا يجوز الرؤية ما لم يكن بين والمرئي هواء ينفذه البصر، فإذا انقطع الهواء وعدم الضياء بين الرائي والمرئي لم تصح الرؤية وكان في ذلك الاشتباه لأن الرائي متى ساوى المرئي في السبب الموجب بينهما في الرؤية وجب الاشتباه وكان في ذلك التشبيه، لأن الأسباب لا بد من اتصالها بالمسببات .

هذه الرواية واضحة أنها تأليف من العقل ،، لأن إنكار الرؤية جاء من منطلق الطريقة و الماهية ..
يقول أنه لا تجوز الرؤية إلا بوجود هواء بين الرائي و المرئي ..!!! فهل هذه النظرية تنطبق على الجميع في كل الأحيان ..!! هل عدم وجود الهواء يستحيل الرؤية حينها ..
ويقول بأنه لا تجوز الرؤية إلا بوجود الضوء ..!!! و لا عجب أن نسمع هذا الكلام فهذه الرواية كانت قبل اختراع الإنسان آلات التصوير الليلي و التي تستطيع أن تصور الأجسام حتى في الليل و دون الاحتياج إلى الضوء للتمكن من الرؤية ..!! فلا عجب من تبرير عدم إمكانية الرؤية بهذا الكلام السطحي ..!



إقتباس:
الورايات متواترة في نفي رؤية الله بالعين .. وإذا أردت أضعاف هذا القدر .. انا مستعد .. شرط أن تفهم ما تقرأ ..



لا حاجة في أن تتعب نفسك بالإتيان بهذه الروايات .. فالقضية ليست في قضية روايات .. فلو كان الأمر كذلك كان من السهل اليسير أن أضع هنا عشرات الأحاديث الصحيحة عن رسول الله يتحدث فيها عن نعيم الجنة و ما سيحدث في الخيمة التي يجتمع فيها جميع أهل الجنة حينما يكلم الله أهل الجنة و يحل عليهم رضوانه و غيرها من الأحاديث التي تبث أن المؤمنين يكلمون الله في الجنة و يزيل الله عنهم الحجب فيرونه كما يشاء بالكيفية التي يقدرها الله سبحانه و تعالى .. فلو كانت القضية في الإتيان بالروايات لأتيت بها من البداية ..
و لكننا نتحدث ونحن نختلف في مصادر التشريع فأنا لا أرى معصوما إلا رسول الله و الرواية يجب أن تكون منسوبة إليه بدءا ثم صحيحة لكي آخذ بها ، في حين أنك تعتقد بأن أي واحد من الـ 12 شخص فهو كالرسول تماما و مجرد أن تنسب إليه رواية فيؤخذ بها حتى و إن لم يتيقن صحتها شريطة أن يكون مضمونه مشهور في المذهب و إن كان غير مشهور فقد قاله تقية ..
لذا .. فالموضوع هنا للنقاش و تضع لنا أسباب إنكارك ثم أناقشك فيها .. و ليس في مجرد نسخ الرويات و لصقها ..!!

الرد مع إقتباس
قديم 02-09-2010, 08:04 PM
سيد نزار البحراني سيد نزار البحراني غير متصل
عضو نشط جداً
 

رقم العضوية : 71590

تاريخ التّسجيل: Jun 2009

المشاركات: 1,113

آخر تواجد: 08-06-2015 07:43 PM

الجنس: ذكر

الإقامة: البحرين

[quote=النفيس]
إقتباس:
صاحب المشاركة الأصلية: أبو هشوم

و عليه ،، سنضيف تبريرا ثالثا إلى تبريراتكم في إنكاركم رؤية الله في الجنة بالقول : أن روايات الكليني و المجلسي المنسوبة إلى الأئمة تنفي الرؤية ..!!
و بالتالي حتى الآن ، وجدت عندكم ثلاث تبريرات لهذا الإنكار :
1- أنكم تعتقدون أن هذا من المستحيلات ! ( ذكره الزميل pain)
2- أنكم تعتقدون أنه لا توجد أدلة على إمكانية الرؤية ! ( ذكرته الزميلة وهج الإيمان )
3- أنكم تعتقدون أن رؤية أمر يسلتزم أن يكون هذا الأمر جسما أو حدا أو جهة و إن لم يكن فيه هذه الثلاثة فلا يرُى ! ( ذكره الزميل إياد السعداوي )
4- أن تعتقدون صحة روايات الكليني و المجلسي المنسوبة إلى الأئمة و القائلة بعدم إمكانية رؤية العين و إنما الرؤية بالقلب . ( ذكره الزميل أبو هشوم )

و أنا لن أناقشك في روايات الكليني و المجلسي في كونها صحيحة أو غير صحيحة فتلك قضية أخرى تعود إلى جوهر الاختلاف بيننا في مصادر التشريع .. لكنني سأناقشك فيما تعتقده أنت صحيحا من منطلق مذهبك و روايات الكليني التي تؤمن بها ..
و أخذا برواية الكليني التي ينسبها إلى جعفر الصادق رضي الله عنه أنه قال : ويلك لا تدركه العيون في مشاهدة الأبصار ولكن رأته القلوب بحقائق الإيمان.

سؤالي لك : هل تؤمن بأن المؤمن يرى ربه في الجنة بقلبه ...؟؟!!
و إن كنت تؤمن برؤية المؤمن لربه بقلبه ، فهل هناك فرق حقيقي بين رؤيته بواسطة العين أو رؤيته بواسطة القلب ..؟!!
هل تستطيع أن توضح الفرق بين " رؤية العين " و " رؤية القلب " ...؟؟!!





هذه الرواية واضحة أنها تأليف من العقل ،، لأن إنكار الرؤية جاء من منطلق الطريقة و الماهية ..
يقول أنه لا تجوز الرؤية إلا بوجود هواء بين الرائي و المرئي ..!!! فهل هذه النظرية تنطبق على الجميع في كل الأحيان ..!! هل عدم وجود الهواء يستحيل الرؤية حينها ..
ويقول بأنه لا تجوز الرؤية إلا بوجود الضوء ..!!! و لا عجب أن نسمع هذا الكلام فهذه الرواية كانت قبل اختراع الإنسان آلات التصوير الليلي و التي تستطيع أن تصور الأجسام حتى في الليل و دون الاحتياج إلى الضوء للتمكن من الرؤية ..!! فلا عجب من تبرير عدم إمكانية الرؤية بهذا الكلام السطحي ..!








لا حاجة في أن تتعب نفسك بالإتيان بهذه الروايات .. فالقضية ليست في قضية روايات .. فلو كان الأمر كذلك كان من السهل اليسير أن أضع هنا عشرات الأحاديث الصحيحة عن رسول الله يتحدث فيها عن نعيم الجنة و ما سيحدث في الخيمة التي يجتمع فيها جميع أهل الجنة حينما يكلم الله أهل الجنة و يحل عليهم رضوانه و غيرها من الأحاديث التي تبث أن المؤمنين يكلمون الله في الجنة و يزيل الله عنهم الحجب فيرونه كما يشاء بالكيفية التي يقدرها الله سبحانه و تعالى .. فلو كانت القضية في الإتيان بالروايات لأتيت بها من البداية ..
و لكننا نتحدث ونحن نختلف في مصادر التشريع فأنا لا أرى معصوما إلا رسول الله و الرواية يجب أن تكون منسوبة إليه بدءا ثم صحيحة لكي آخذ بها ، في حين أنك تعتقد بأن أي واحد من الـ 12 شخص فهو كالرسول تماما و مجرد أن تنسب إليه رواية فيؤخذ بها حتى و إن لم يتيقن صحتها شريطة أن يكون مضمونه مشهور في المذهب و إن كان غير مشهور فقد قاله تقية ..
لذا .. فالموضوع هنا للنقاش و تضع لنا أسباب إنكارك ثم أناقشك فيها .. و ليس في مجرد نسخ الرويات و لصقها ..!![/center]

ما هذا ؟؟

كتبت لك روايات .. من كتاب التوحيد للصدوق .. ثم تقول الكليني !!! أين ذكر الكليني في الرواية التي اقتبستها ؟؟؟
والجواب على سؤالك .. لا فرق عندي بين الدنيا والآخر ( الجنة ) .. ( فقلبي رأى إلهي بحقائق الإيمان كما اجاب غير واحد من المعصومين ) ..

كما في الحديث المعروف عن الإمام علي .. عندما سأله رجل هل رأيت إلهك .. كما أنك تستطيع النظر إلى توقيعي .. لتجد أن الباقر أجاب عن هذا السؤال بنفس الجواب ..

وأما أن نحمل الرواية على التقية .. فلا مجال في هذا .. خصوصاً أنها مخالفة لما جاء به العامة ..

والبقية كلام فارغ ..

أسأل الله أن يهديك لولاية علي بن أبي طالب عليهما السلام


الرد مع إقتباس
قديم 02-09-2010, 08:12 PM
النفيس النفيس غير متصل
عضو مطرود
 

رقم العضوية : 73305

تاريخ التّسجيل: Jul 2009

المشاركات: 4,696

آخر تواجد: 17-05-2015 10:41 PM

الجنس:

الإقامة:

[center]
إقتباس:
صاحب المشاركة الأصلية: أبو هشوم[/CENTER
والجواب على سؤالك .. لا فرق عندي بين الدنيا والآخر ( الجنة ) .. ( فقلبي رأى إلهي بحقائق الإيمان كما اجاب غير واحد من المعصومين ) ..

كما في الحديث المعروف عن الإمام علي .. عندما سأله رجل هل رأيت إلهك .. كما أنك تستطيع النظر إلى توقيعي .. لتجد أن الباقر أجاب عن هذا السؤال بنفس الجواب ..

وأما أن نحمل الرواية على التقية .. فلا مجال في هذا .. خصوصاً أنها مخالفة لما جاء به العامة ..

والبقية كلام فارغ ..



بمعنى أن رؤية الله في الجنة بالقلب يكون كما ترونه في الدنيا بالقلب .. أليس كذلك .؟؟!!
هل أنت الآن ترى الله بقلبك أم لا ..؟!!
و من ثمّ .. لم تجبني على سؤال طرحته في قصة موسى عليه السلام .. و السؤال على لسان مستغرب يقول : هل للجبال عيون و إدراك كي يصعق بسبب تجلي الله له ..؟؟!!


آخر تعديل بواسطة النفيس ، 02-09-2010 الساعة 08:15 PM.
الرد مع إقتباس
قديم 02-09-2010, 08:17 PM
محمد علي حسن محمد علي حسن غير متصل
عضو نشط وفعّال
 

رقم العضوية : 76707

تاريخ التّسجيل: Oct 2009

المشاركات: 4,197

آخر تواجد: 13-10-2014 10:29 AM

الجنس: ذكر

الإقامة: غزة

باسمه تعالى ،،

عقيدة الرؤية يهودية اخترعها أبو هريرة راوية دولة الأمويين .

لو كانت هذه العقيدة منتشرة في عهد الصحابة لما أنكرتها بنت أبي بكر .



آخر تعديل بواسطة محمد علي حسن ، 02-09-2010 الساعة 08:21 PM.
الرد مع إقتباس
قديم 02-09-2010, 08:29 PM
الصورة الرمزية لـ تاروتي
تاروتي تاروتي غير متصل
عضو
 

رقم العضوية : 59597

تاريخ التّسجيل: Oct 2008

المشاركات: 40

آخر تواجد: 23-07-2011 04:56 AM

الجنس: ذكر

الإقامة: قلب الامام صاحب العصر وزمان

ان القول بأن الله يرى با العين هذا تجسيم يا غجر

الإبصار بالعين متوقف على حصول المقابلة بين العين والمرئي أو حكم المقابلة
يعني على تفكير التجسيمين من بني وهب لابد لله سبحانه وتعالى ان يحل مقابل العين الناظره له
لأن المقابله شرط في الروئيه في الشاهد
رب الوهابيه البشوش الامرد عجيب

التوقيع :

اللهم صلي على محمد وال محمد

جبروتهم تحت قدميك

الرد مع إقتباس
قديم 02-09-2010, 08:52 PM
فقه السنة فقه السنة غير متصل
عضو نشط جداً
 

رقم العضوية : 71778

تاريخ التّسجيل: Jun 2009

المشاركات: 1,771

آخر تواجد: 25-03-2012 02:31 PM

الجنس:

الإقامة:

إقتباس:
صاحب المشاركة الأصلية: محمد علي حسن

لو كانت هذه العقيدة منتشرة في عهد الصحابة لما أنكرتها بنت أبي بكر .

راجع المشاركة رقم 84
http://www.yahosein.com/vb/showpost....1&postcount=84
والمشاركة رقم 77
http://www.yahosein.com/vb/showthread.php?t=141087&page=4
فالظاهر انك لاتقرأ ما يكتبه صاحب الموضوع

التوقيع :




(
وَأَقِمْنَ الصَّلاةَ وَآتِينَ الزَّكَاةَ وَأَطِعْنَ اللَّهَ وَرَسُولَهُ إِنَّمَا يُرِيدُ اللَّهُ لِيُذْهِبَ عَنكُمُ الرِّجْسَ أَهْلَ الْبَيْتِ وَيُطَهِّرَكُمْ تَطْهِيرًا)

هل يأمر الله زوجات الرسول بالطاعة ليطهر بها غيرهم؟


آخر تعديل بواسطة فقه السنة ، 02-09-2010 الساعة 08:55 PM.
الرد مع إقتباس
قديم 02-09-2010, 09:04 PM
محمد علي حسن محمد علي حسن غير متصل
عضو نشط وفعّال
 

رقم العضوية : 76707

تاريخ التّسجيل: Oct 2009

المشاركات: 4,197

آخر تواجد: 13-10-2014 10:29 AM

الجنس: ذكر

الإقامة: غزة

باسمه تعالى ،،

عائشة استدلت بالآية فهي على الاطلاق ...

سواء بحادثة الاسراء أم غيره ..... هي قالت لا تدركه الابصار . ولم تخصص معنى هذه الآية بهذه الحادثة .

فهي ترى أن الرؤية ممتنعة إمتناعا مطلق غير مقيد.


الرد مع إقتباس
قديم 02-09-2010, 09:14 PM
فقه السنة فقه السنة غير متصل
عضو نشط جداً
 

رقم العضوية : 71778

تاريخ التّسجيل: Jun 2009

المشاركات: 1,771

آخر تواجد: 25-03-2012 02:31 PM

الجنس:

الإقامة:

إقتباس:
صاحب المشاركة الأصلية: محمد علي حسن
باسمه تعالى ،،
عائشة استدلت بالآية فهي على الاطلاق ...
سواء بحادثة الاسراء أم غيره ..... هي قالت لا تدركه الابصار . ولم تخصص معنى هذه الآية بهذه الحادثة .
فهي ترى أن الرؤية ممتنعة إمتناعا مطلق غير مقيد.

انت فقط تكرر الكلام و لاتقرأ
فحاول ان ترد على ماهو مكتوب في الجواب في المشاركة رقم 77

التوقيع :




(
وَأَقِمْنَ الصَّلاةَ وَآتِينَ الزَّكَاةَ وَأَطِعْنَ اللَّهَ وَرَسُولَهُ إِنَّمَا يُرِيدُ اللَّهُ لِيُذْهِبَ عَنكُمُ الرِّجْسَ أَهْلَ الْبَيْتِ وَيُطَهِّرَكُمْ تَطْهِيرًا)

هل يأمر الله زوجات الرسول بالطاعة ليطهر بها غيرهم؟


آخر تعديل بواسطة فقه السنة ، 02-09-2010 الساعة 09:18 PM.
الرد مع إقتباس
قديم 02-09-2010, 09:32 PM
محمد علي حسن محمد علي حسن غير متصل
عضو نشط وفعّال
 

رقم العضوية : 76707

تاريخ التّسجيل: Oct 2009

المشاركات: 4,197

آخر تواجد: 13-10-2014 10:29 AM

الجنس: ذكر

الإقامة: غزة

فحاول ....وما دخل ........... قالها فقه السمنة فاعلم أنه أفلس!!

يا حبيبي خلص الله جسم أمرد شاب له نعلان وسنراه معا !!

( وليس في قوله : شاب و أمرد وجعد وقطط وموفر إثبات تشبيه ، لأننا نثبت ذلك تسمية كما جاء الخبر لا نعقل معناها ، كما أثبتنا ذاتا ً ونفسا ً ، ولأنه ليس في إثبات الفراش والنعلين والتاج وأخضر أكثر من تقريب المحدث من القديم ، وهذا غير ممتنع كما لم يمتنع وصفه بالجلوس على العرش ، .... الخ )


إبطال التأويلات - أبو يعلى الفراء - ج1- ص 146 - مكتبة دار الإمام الذهبي - الطبعة الأولى 1410 هـ .






الرد مع إقتباس
قديم 02-09-2010, 09:41 PM
النفيس النفيس غير متصل
عضو مطرود
 

رقم العضوية : 73305

تاريخ التّسجيل: Jul 2009

المشاركات: 4,696

آخر تواجد: 17-05-2015 10:41 PM

الجنس:

الإقامة:

إقتباس:
صاحب المشاركة الأصلية: محمد علي حسن
فحاول ....وما دخل ........... قالها فقه السمنة فاعلم أنه أفلس!!

يا حبيبي خلص الله جسم أمرد شاب له نعلان وسنراه معا !!

( وليس في قوله : شاب و أمرد وجعد وقطط وموفر إثبات تشبيه ، لأننا نثبت ذلك تسمية كما جاء الخبر لا نعقل معناها ، كما أثبتنا ذاتا ً ونفسا ً ، ولأنه ليس في إثبات الفراش والنعلين والتاج وأخضر أكثر من تقريب المحدث من القديم ، وهذا غير ممتنع كما لم يمتنع وصفه بالجلوس على العرش ، .... الخ )


إبطال التأويلات - أبو يعلى الفراء - ج1- ص 146 - مكتبة دار الإمام الذهبي - الطبعة الأولى 1410 هـ .






الرد مع إقتباس
قديم 03-09-2010, 01:55 AM
سيد نزار البحراني سيد نزار البحراني غير متصل
عضو نشط جداً
 

رقم العضوية : 71590

تاريخ التّسجيل: Jun 2009

المشاركات: 1,113

آخر تواجد: 08-06-2015 07:43 PM

الجنس: ذكر

الإقامة: البحرين

إقتباس:
صاحب المشاركة الأصلية: النفيس
[center]



بمعنى أن رؤية الله في الجنة بالقلب يكون كما ترونه في الدنيا بالقلب .. أليس كذلك .؟؟!!
هل أنت الآن ترى الله بقلبك أم لا ..؟!!
و من ثمّ .. لم تجبني على سؤال طرحته في قصة موسى عليه السلام .. و السؤال على لسان مستغرب يقول : هل للجبال عيون و إدراك كي يصعق بسبب تجلي الله له ..؟؟!!





إجابة السؤال الأول .. تجدها في المشاركة 87

والسؤال الثاني غير واضح ..

- هل ترى أن الجبل له عين - ؟؟
هل تعتقد أن الجبل إما أن يدرك - أو أن الآية خطأ ؟؟

وضح .. هداك الله ..

وإذا أردت التفصيل في هذه المسألة تجده هنا

التبيان للطوسي - الجزء الرابع


الرد مع إقتباس
قديم 03-09-2010, 02:49 AM
النفيس النفيس غير متصل
عضو مطرود
 

رقم العضوية : 73305

تاريخ التّسجيل: Jul 2009

المشاركات: 4,696

آخر تواجد: 17-05-2015 10:41 PM

الجنس:

الإقامة:

[quote=أبو هشوم]
إقتباس:

- هل ترى أن الجبل له عين - ؟؟
هل تعتقد أن الجبل إما أن يدرك - أو أن الآية خطأ ؟؟
وضح .. هداك الله ..

السؤال على لسان أحد المستغربين المتعجبين من تفتت الجبل ، فيتساءل: هل الجبل يرى أو يدرك أو يعي لكي يتفتت بسبب تجلي الله له !!!
هذا السؤال طرحته عليك لأرى هل تستطيع الرد عليه و إزالة إشكاله أم أنكم فقط نسخ و لصق ..!!!
إقتباس:

وإذا أردت التفصيل في هذه المسألة تجده هنا
التبيان للطوسي - الجزء الرابع

فتحت الرابط ووجدت فيه أخطاء لا تحتمل ...!!! لدرجة أني وجدت آيات منسوبة إلى الله تعالى و الله لم يقلها و لا أدري من أي مصحف أتى الطوسي بهذه الآيات ...!!!

انظر ..!!!
إقتباس:
===============
(533)
إقتباس:
قوله تعالى:
ولماجاء موسى لميقاتنا وكلمه ربه قال رب أرني أنظر إليك قال لن ترينى ولكن انظر إلى الجبل وإنا وخر مكانه فسوف تريني فلما تجلى ربه للجبل جعله دكا ول أ موسى صعقا فلما أفاق قال سبحانك تبت إليك فان استقر المؤمنين (142) آية بلاخلاف.
قرأ أهل الحجاز إلا عاصما " دكاء " بالمد والهمزة من غير تنوين - ههنا وفى الكهف - وافقهم عاصم في الكهف. الباقون " دكا " منونة مقصورة في الموضعين، قال أبوزيد: يقال: دككت على الميت التراب أدكه دكا: اذا دفنته وأهلت عليه، وهما بمعنى واحد، ودككت الركية دكا اذا دفنته، ودك الرجل فهو مدكوك اذا مرض، وقال أبوعبيدة " جعله دكا أي مندكا، والدك والدكة مصدره، وناقة دكاء ذاهبة السنام والدك المستوي، وانشد للاغلب: هل غير عاد دك عادا فانهدم وقال أبوالحسن: لماقال " جعله دكا " فكأنه قال: دكه أي أراد جعله ذا دك، ويقال: دكاء جعلوها مثل الناقة الدكاء التي لاسنام لها. قال أبو علي الفارسي: المضاف محذوف - على تقدير في قول أبي الحسن، وفي التنزيل " وحملت الارض والجبال فدكتا دكة واحدة " (1) وقال " كلا إذا دكت الارض دكا دكا " (2) وقال الرماني: معنى دكا مستويا بالارض، يقال: دكه يدكه دكا إذا سحقه سحقا، ومنه الدكة. واندك السنام اذا لصق بالظهر.
وقال الزجاج: دكا يعني مدقوفا مع الارض، والدكاء والدكاوات الروابي


راجع صفحة ( 533 ) من تبيان الطوسي في الرابط الذي أحضرته لنا ..!!!



فهل قال الله تعالى : " ولماجاء موسى لميقاتنا وكلمه ربه قال رب أرني أنظر إليك قال لن ترينى ولكن انظر إلى الجبل وإنا وخر مكانه فسوف تريني فلما تجلى ربه للجبل جعله دكا ول أ موسى صعقا فلما أفاق قال سبحانك تبت إليك فان استقر المؤمنين (142)...!!!!!!!!!!!

لأن الآية التي أعرفها هي قول الله تعالى : " وَلَمَّا جَاءَ مُوسَى لِمِيقَاتِنَا وَكَلَّمَهُ رَبُّهُ قَالَ رَبِّ أَرِنِي أَنظُرْ إِلَيْكَ قَالَ لَنْ تَرَانِي وَلَكِنِ انظُرْ إِلَى الْجَبَلِ فَإِنِ اسْتَقَرَّ مَكَانَهُ فَسَوْفَ تَرَانِي فَلَمَّا تَجَلَّى رَبُّهُ لِلْجَبَلِ جَعَلَهُ دَكًّا وَخَرَّ مُوسَى صَعِقًا فَلَمَّا أَفَاقَ قَالَ سُبْحَانَكَ تُبْتُ إِلَيْكَ وَأَنَا أَوَّلُ الْمُؤْمِنِينَ(142) ..

فأخبرونا يا شيعة هل للطوسي قرآن غير قرآننا ...!!!!!!






الرد مع إقتباس
قديم 03-09-2010, 02:55 AM
الصورة الرمزية لـ تاروتي
تاروتي تاروتي غير متصل
عضو
 

رقم العضوية : 59597

تاريخ التّسجيل: Oct 2008

المشاركات: 40

آخر تواجد: 23-07-2011 04:56 AM

الجنس: ذكر

الإقامة: قلب الامام صاحب العصر وزمان

إقتباس:
صاحب المشاركة الأصلية: محمد علي حسن
باسمه تعالى ،،

عائشة استدلت بالآية فهي على الاطلاق ...

سواء بحادثة الاسراء أم غيره ..... هي قالت لا تدركه الابصار . ولم تخصص معنى هذه الآية بهذه الحادثة .

فهي ترى أن الرؤية ممتنعة إمتناعا مطلق غير مقيد.

ربهم عجيب يا اخي

يطلع فجئا ويختفي فجئا

وحمقى الوهابيه يثبتون تجسيم ربهم

ورؤيه تتوقف على المقابلة والمقابلة لا تكون الا مع الجسمية والحد والباري عز وجل منزه عن ذلك
فا الله سبحانه وتعالى لا حد لوجوده
عوران الوهابيه تجسيمهم صرررريح

التوقيع :

اللهم صلي على محمد وال محمد

جبروتهم تحت قدميك

الرد مع إقتباس
قديم 03-09-2010, 02:59 AM
وهج الإيمان وهج الإيمان غير متصل
عضو نشط وفعّال
 

رقم العضوية : 85283

تاريخ التّسجيل: Apr 2010

المشاركات: 24,265

آخر تواجد: بالأمس 08:44 PM

الجنس: أنثى

الإقامة:

ويستمر سؤالي : لماذا لاتصدقون السيدة عائشة ياإخوتي أهل السنة

http://www.yahosein.org/vb/showthread.php?t=135769

التوقيع :


حرق المصاحف وهدم المساجد في البحرين بواسطة درع الجزيره بالتعاون مع النظام الخليفي :

كتبي
:
- كتابي تنبيه الأنام لرد إعتبار أعلام هل السنه الكبار منهم لوط بن يحيى ومحمد بن السائب وإبنه هشام
http://www.mediafire.com/download/3p...x4z/tanbeh.exe
روض الزهر الندي في إثبات أن الخليفة الأول هو الإمام علي
http://www.4shared.com/file/FO7NPQcEba/rawd.html
رد الإعتبار لأعلام أهل السنة الكبار


إتحاف اللهفان في أنواع النسخ في القرآن
http://www.4shared.com/file/zZX-DDUo/ethaf.html
كتاب منى الروح في حديث إنما مثل أهل بيتي فيكم كسفينة نوح
http://www.4shared.com/file/-b2-TJfZ/moa22.html

الرد مع إقتباس
قديم 03-09-2010, 09:17 AM
محمد علي حسن محمد علي حسن غير متصل
عضو نشط وفعّال
 

رقم العضوية : 76707

تاريخ التّسجيل: Oct 2009

المشاركات: 4,197

آخر تواجد: 13-10-2014 10:29 AM

الجنس: ذكر

الإقامة: غزة

باسمه تعالى ،،

كان هناك بحث لأحد الأخوة عن نصوص توراتية تفيد رؤية الله !!

نعوذ بالله من معتقد شمعون وديفيد !!


الرد مع إقتباس
المشاركة في الموضوع

يمكن للزوار التعليق أيضاً وتظهر مشاركاتهم بعد مراجعتها



عدد الأعضاء الذي يتصفحون هذا الموضوع : 1 (0 عضو و 1 ضيف)
 
خيارات الموضوع بحث في هذا الموضوع
بحث في هذا الموضوع:
 
بحث متقدم
طريقة العرض

قوانين المشاركة
لا بإمكانك إضافة موضوع جديد
بإمكانك إضافة مشاركات جديدة
لا بإمكانك إضافة مرفقات
لا بإمكانك تعديل مشاركاتك

كود [IMG] متاح
كود HTML غير متاح
الإنتقال السريع :


جميع الأوقات بتوقيت بيروت. الساعة الآن » [ 09:57 AM ] .
 

تصميم وإستضافة الأنوار الخمسة © Anwar5.Net

E-mail : yahosein@yahosein.com - إتصل بنا - سجل الزوار

Powered by vBulletin