منتديات يا حسين .. الصفحة الرئيسية
منتديات يا حسين .. الصفحة الرئيسية
موقع يا حسين  
موقع يا حسين
الصفحة الرئيسية لموقع يا حسين   قسم الفيديو في موقع يا حسين   قسم القرآن الكريم (تسجيلات صوتية) في موقع يا حسين   قسم اللطميات (تسجيلات صوتية) في موقع يا حسين   قسم مجالس العزاء (تسجيلات صوتية) في موقع يا حسين   قسم الأدعية والزيارات (تسجيلات صوتية) في موقع يا حسين   قسم المدائح الإسلامية (تسجيلات صوتية) في موقع يا حسين   قسم البرامج الشيعية القابلة للتحميل في موقع يا حسين
العودة   منتديات يا حسين > الحوار الإسلامي > عقائد، سيرة وتاريخ
اسم المستخدم
كلمة المرور
التّسجيل الأسئلة الشائعة قائمة الأعضاء التقويم البحث مواضيع اليوم جعل جميع المنتديات مقروءة

المشاركة في الموضوع
 
خيارات الموضوع بحث في هذا الموضوع طريقة العرض
قديم 05-08-2018, 09:10 AM
وهج الإيمان وهج الإيمان غير متصل
عضو نشط وفعّال
 

رقم العضوية : 85283

تاريخ التّسجيل: Apr 2010

المشاركات: 25,369

آخر تواجد: اليوم 06:30 AM

الجنس: أنثى

الإقامة:

Lightbulb بروايه صحيحه من كتب السنه الزهراء تعد عصيده لحديث الكساء - شكولاتة المهاجر ( رد )

بسم الله الرحمن الرحيم
اللهم صل على محمد وال محمد
تناقل أصحاب الأهواء هذا المقطع للشيخ المهاجر في قوله على المنبر أنه سيتم توزيع شكولاته للشفاء من الأمراض ، وتعجبوا من قوله كيف لشكولاته أن تشافي الأمراض ومانوعها ومالسر في هذه الشكولاته !

وهذا المقطع المبتور يتحدث فيه الشيخ المهاجر عن الشكولاته مباشره :

https://www.youtube.com/watch?v=VSk7sjRFOX0
لكن عندما نرجع للمقطع الكامل نجد صلاة الحضور على محمد وال محمد والشيخ المهاجر يقرأ حديث الكساء وهذا كلامه بالنص : وهي تقول وهو يقول جبرائيل إن الله أوحى اليكم يقول إنما يريد الله (( حضر حاجتك شوف هذا شكوليت أنا مجربها هاذي لست أنا مجربها كل العالم كل الأحرار بالدنيا يعلمون أن هناك مشاكل و هناك أمراض مستعصيه يعجز عنها الطب والأطباء لكن الله مايعجز عنها رب العالمين هذا شوكليت راح يوزع عليكم كلكم ان شاء الله وحق رب العباد وهو أكرم الأكرمين مافيكم أحد ماياخذ حاجته من الله ببركة النبي وأهل بيته واذا الله مايعطينا ببركة محمد وأهل بيته فالحياة ماالها قيمه أحبائي وانما الحق كله في هذا البيت الطاهر لذلك شوكليته واحده والله شوكليته وحده والله شكليته وحده تشافي عشيرة بكاملها تسمع ولاماتسمع فهذا الشوكليت هذا الشوكليت اللي موجود اللي هو طن وربع يعني ألف وميتين كيلو يكفي لكلكم جميعا لان فيه أكثر من مئة ألف وانتم عددكم أكثر من مئة ألف ماشاء الله هذا المجلس ممتمدعلى مدى البصر في الظلام اللي ماأشوفهم هالشباب واقفين ومكدسين هناك كأنهم نور ونحل مجموعة من الإيمان لذلك اللي عنده حاجه حبيبي يلتفت الآن يلتفت يحضر حاجته بعدين هذا يوصل الكم بطريقه فنيه ان شاء الله سماحة الشيخ حسين الله يبارك فيه واضع له طريقه كلكم تأخذون رجال ونساء مايبقى أحد ماياخذ من هذا لكن صدقوا أكرر العبارة وأنا مسؤول عنها والله العظيم الشوكليته الوحده تعالج قبيله كامله لأن الله أرحم الراحمين مادامت الأمور من الله فلاإستغراب صلوا على النبي بأعلى أصواتكم الشباب اللي موجودين كل واحد يحمل له شلون الترتيب على المدرسه راح يروح الشيخ منا من هالباب المدرسه وتطلعون من ذيك الباب على السريع كل واحد ياخذ شوكليته وفيها قضاء الحوائج ماشاء الله ماشاء الله بهذا المجلس بحر من الرجال "
https://www.youtube.com/watch?v=Te_HLA_eXMw
الملاحظات على المقطع :


1- أن الشيخ المهاجر كان يقرأ حديث الكساء
2- توقف الشيخ المهاجر بعد تلاوته لآية التطهير للحديث عن شوكلاته سيتم توزيعها على الحضور وقال إنها ستشافي الأمراض ببركة النبي وأهل بيته وقدرة الله في شفاء الأمراض التي يعجز عنها الطب والأطباء
3- كلام الشيخ عن رحمة الله التي لايستغرب حسن تقديره للأمور بها
4- أمر الحضور بالصلاة على محمد وال محمد
5- قال أن الشكولاته الواحده تشفي عشيره بأكملها

الإستنتاج :

الشوكلاته لاتشفي الأمراض المستعصيه لكن إن قرأ حديث الكساء بمافيه من آية التطيهر وصلي على محمد وال محمد وذكرت الحاجه عليها بقدرة الله ورحمته وببركة النبي وأهل بيته عليهم الصلاة والسلام سيتم الشفاء

والسؤال لماذا ركز الشيخ المهاجر على الشوكلاته وقال أن فيها الشفاء للمرضى بقدرة الله ورحمته

الجواب : صادف جلب شوكلاته في مجلس قراءة حديث الكساء للشيخ المهاجر فلايحصر الشفاء في الشوكلاته والشيخ المهاجر تأمل ماقاله الشيخ المهاجر أنقل كلامه بالنص : اذا قلنا ان حديث الكساء فيه شفاء من كل داء فيه شفاء لكل شيئ لاتستكثر لاتستكثر أن هذه الحلوى أوالتمرة التي قرأ عليها حديث الكساء فيها شفاء لقبيلة أوعشيرة " اهـــ

في كتب الإخوه السنة ورد أن الزهراء عليها السلام أعدت عصيدة فجعل منها رسول الله صلى الله عليه واله وسلم مناسبه
لحادثة الكساء


جاء في كتاب تيسير العلي القدير لإختصار تفسير ابن كثير إختصره وعلق عليه واختار أصح رواياته محمد نسيب الرفاعي المجلد الثالث مكتبة المعارف الرياض ط 1410هـ1989م ص492 :

روى ابن جرير عن أبي هريرة عن أم سلمة رضي الله عنها قالت : 498 : جاءت فاطمة رضي الله عنها الى رسول الله ببرمة لها قد صنعت فيها عصيدة تحملها على طبق، فوضعتها بين يديه صلى الله عليه وسلم فقال : أين ابن عمك وابناك فقالت رضي الله عنها في البيت فقال صلى الله عليه وسلم : ادعيهم فجاءت الى علي رضي الله عنه فقالت : أجب رسول الله صلى الله عليه وسلم أنت وابناك ، فقالت أم سلمة رضي الله عنها :فلما رآهم مقبلين مد صلى الله عليه وسلم يده الى كساء كان على المنامة ، فمده وبسطه ، وأجلسهم عليه ثم أخذ بأطراف الكساء الأربعة بشماله ، فضمه فوق رؤوسهم ، وأومأ بيده اليمنى إلى ربه فقال (( اللهم هؤلاء أهل بيتي ، فاذهب عنهم الرجس وطهرهم تطهيرا )) " اهـــ

أقول : ذكر الشيخ المهاجر أنه بسبب نزول رحمة الله في حديث الكساء يشفى المريض ببركة الصلاة على محمد وال محمد ، وهذا عين ماورد عند الاخوة السنه وفيها عندما نظر رسول الله صلى الله عليه واله وسلم الى الرحمة هابطه دعاهم عليهم السلام وطلب من ربه عزوجل الصلاة عليه وعليهم وبعد ذلك طلب إذهاب الرجس عنهم وتطهيرهم ثم نزلت الآية الكريمة – آية التطهير - :

واليك الحديث :
" لما نظر رسول الله (صلى الله عليه وسلم) إلى الرحمة هابطة قال: ادعوا لي ادعوا لي، فقالت صفية: من يا رسول الله؟ قال: أهل بيتي: عليا وفاطمة والحسن والحسين، فجئ بهم فألقى عليهم النبي (صلى الله عليه وسلم) كساءه، ثم رفع يديه ثم قال: اللهم هؤلاء آلي فصل على محمد وعلى آل محمد، وأنزل الله عز وجل: (إنما يريد الله ليذهب عنكم الرجس أهل البيت ويطهركم تطهيرا ) " اهـــ

جاء في موسوعة الحديث :

حَدِيثٌ ( كم ) : لَمَّا نَظَرَ رَسُولُ اللَّهِ ، صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ ، إِلَى الرَّحْمَةِ هَابِطَةً ، قَالَ : " ادْعُوا لِي أَهْلَ بَيْتِي . . . " الْحَدِيثَ . كم فِي الْمَنَاقِبِ : ثنا إِسْمَاعِيلُ بْنُ مُحَمَّدِ بْنِ الْفَضْلِ الشَّعْرَانِيُّ ، ثنا جَدَّيِ ، ثنا أَبُو بَكْرٍ ابْنُ شَيْبَةَ الْحِزَامِيُّ ، ثنا مُحَمَّدُ بْنُ إِسْمَاعِيلَ ، حَدَّثَنِي عَبْدُ الرَّحْمَنِ بْنِ أَبِي بَكْرٍ الْمُلَيْكِيُّ ، ثنا إِسْمَاعِيلُ بْنُ عَبْدِ اللَّهِ بْنِ جَعْفَرٍ ، عَنْ أَبِيهِ ، بِهِ . وَقَالَ : صَحِيحُ الإِسْنَادِ . .
http://hadith.islam-db.com/single-bo...1%D8%A9/0/6722

جاء في كتاب مختصر استدراك الحافظ الذهبي على مستدرك أبي عبدالله الحاكم للعلامة الملقن تحقيق ودراسة عبدالله بن حمد اللحيدان ، سعد بن عبدالله بن عبدالعزيز آل حميد ج3 ص1544 -1545 :
الحكم على الحديث : الحديث ضعيف بهذا الإسناد لضعف المليكي ، وهو صحيح لغيره بالحديثين المتقدمين برقم (578) و (531) هـــ
أقول : ذكر الصلاة على محمد وال محمد وتعقيب ذلك بطلب الحاجه يعني قضاء الحاجه وهذا ماطلبه الشيخ المهاجر من الحضور :

- عن عليٍّ يعني ابنَ أبي طالبٍ قال كلُّ دعاءٍ محجوبٌ حتَّى يُصَلَّى على محمَّدٍ صلَّى اللهُ عليه وسلَّم وآلِ محمَّدٍ

الراوي : [الحارث وعاصم بن ضمرة] | المحدث : الهيثمي | المصدر : مجمع الزوائد
الصفحة أو الرقم: 10/163 | خلاصة حكم المحدث : رجاله ثقات
أقول : وهذا الشيخ الدكتور العريفي يقول لاتحضروا بسكوت أو أنواع الحلى والقهوه والشاي و لا تفرشوا الفرش ولاتصوروا وتضحكوا أو تعملوا مسلسلات وتتفرجوا في ديار مدائن صالح في العلا أوفي الأحقاف لزيارة بقايا قوم ثمود في اليمن أوبعض ديار اللذين عذبوا لأنها ديار عذاب وادخلوها باكين لأنهم قد أصابهم صيحه وعذاب وقال أن رسول الله صلى الله عليه واله وسلم تقنع عند المرور عندها و أمر بالبكاء عند المرور بها ونهى عن شرب ماء آبار هؤلاء المعذبين فمن إستسقى منها لايشربه يلقه وأن على من يعجن عجينا لايخلطه من ماء هؤلاء ليضعه على القمح والشعير فيعمل الخبز بل يلقه حتى لايصيبه ماأصابهم والشيخ العريفي ممن تكلم عن تأثير القراءه على الماء وتغير خصائصه وجعل رذاذ الفم فيه لشفاء المرضى كذلك الزيت
https://www.youtube.com/watch?v=YLK53YfNil0

أقول : فهذا تأثير نزول العذاب على الطعام والشراب في ديار هؤلاء فتنتفي طهارته بخلاف مناسبة الكساء التي إختص بها أهل الطهارة عليهم السلام ففيها نزول الرحمه فيتأثر بذلك الطعام والشراب ، والمباشر لقتل الناقه تسبب في تعميم العذاب على قومه لرضاهم به فهذا الجواب على من يشكل على الشيخ المهاجر قوله أن شكولاته تشفي عشيرة
ولاحرج كما يذكر مركز الفتوى في العلاج بقراءة القرآن على الطعام أو كتابته عليه وحديث الكساء يتضمن آيه قرآنية وهي آية التطهير وهي من كتاب الله عزوجل

السؤال
لدينا جارٌ زوجته لا تُنجب وأخبرنا بأنها ذهبت إلى صديقتها وزوج صديقتها رجل صالح، وقد قام بكتابة آيات قرآنية على قطع من الخبز وطلب من جارتنا أن تصلي ركعتين نافلة وتقول بعض الأدعية الراجية من الله أن تصبح أماً ثم تأكل الخبز وبإذن الله ستنجب الأطفال، ولكني شكّكت بالأمر فأحببت أن أسألكم، ما هو الحكم في ذلك؟ وجزاكم الله خير الجزاء.
الإجابة
الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه، أما بعـد:
فإنا لا نرى حرجاً في العلاج بقراءة القرآن على طعام أو كتابته عليه، ثم يستعمل إذا كان القرآن كتب بشيء طاهر، ولم يخالف فيه طريقة كتابته المعروفة، فقد ذكر ابن القيم أنه كان يقرأ الفاتحة على ماء زمزم، ثم يشربه فوجد لذلك نفعاً عظيماً.
وذكر أيضاً أنه رأى جماعة من السلف أن تكتب الآيات من القرآن ثم يشربها، وذكر ذلك عن مجاهد وأبي قلابة، ونقل النووي جواز مثل ذلك عن الحسن البصري والأوزاعي ومجاهد وأبي قلابة.

ثم إنه يتعين الاهتمام بالوسائل الشرعية الأخرى المعينة على الإنجاب، ومن أهمها الإكثار من الاستغفار والدعاء، كما أن صلاة الحاجة مشروعة؛ لعموم قوله تعالى: وَاسْتَعِينُواْ بِالصَّبْرِ وَالصَّلاَةِ وَإِنَّهَا لَكَبِيرَةٌ إِلاَّ عَلَى الْخَاشِعِينَ {البقرة:45}،
http://fatwa.islamweb.net/fatwa/inde...waId&Id=116956
قال الدكتور عبد الدائم الكحيل أنقل من كلامه موضع الشاهد :

ما هي الأمراض التي يشفيها القرآن؟
اعلم أن القرآن شفاء لكل داء، وأن الله تعالى جعل في آيات كتابه لغة عجيبة تفهمها الخلايا ولذلك قال تعالى: (يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آَمَنُوا اسْتَجِيبُوا لِلَّهِ وَلِلرَّسُولِ إِذَا دَعَاكُمْ لِمَا يُحْيِيكُمْ) [الأنفال: 24]، فهذه الآية تدل على أن الله قد أودع في آياته حياة لنا، فالخلية المصابة والمتضررة والتي أصبحت خاملة ومصابة بالأمراض، فإن كلام الله تعالى إذا وقع عليها تنشَّطت وعادت إليها الحياة من جديد وأصبحت أكثر قدرة على مقاومة الأمراض، ولذلك فإن تلاوة آيات محددة على أمراض محددة تؤثر على هذه الأمراض وتشفيها بإذن الله تعالى.
ولذلك فإنه يمكننا القول إن القرآن فيه شفاء لجميع الأمراض مهما كان نوعها سواء كانت أمراضاً نفسية أو جسدية أو كانت سحراً أو مسّاً أو غير ذلك. وينبغي على المريض أن يعتقد بذلك، لأن الاعتقاد السليم هو نصف الشفاء إن لم نقل الشفاء كله!
في كل آية من آيات القرآن أودع الله جل جلاله لغة خفية تؤثر على المرض فتذهبه بإذن الله تعالى، وهذه النتيجة مؤكدة ولكننا نجهل هذه اللغة الشفائية التي أودعها الله في آيات كتابه، لذلك علينا أن نجتهد في تلاوة الآيات ونوقن بأننا سنُشفى بإذن الله تعالى، واليقين بالشفاء يمثل نصف الشفاء أو أكثر.
العلاج بالصلاة على النبي
الصلاة على النبي من أجمل أساليب العلاج، وهي أن تصلي على سيدنا محمد كل يوم صباحاً ومساءً مئة مرة، أو أكثر، وهذه الصلاة مفيدة جداً في حالات أمراض القلب والرئتين، والأمراض الداخلية بشكل عام، وكذلك أمراض القلق الخوف ولعلاج التردد
، والله تعالى أعلم. اهـــ

أقول : وهذا مافعله الشيخ المغامسي عندما مرض بمرض القلب وأجريت له عملية القلب المفتوح وصلى على النبي محمد وال محمد فشفي وأذهل الأطباء :

https://www.youtube.com/watch?v=Td3UJKSMxaw

أقول : وقد سال الإمام علي عليه السلام رسول الله صلى الله عليه واله وسلم عن فضل حديث الكساء فأجابه صلى الله عليه واله وسلم بمانقول نحن الشيعه في فضله فكلامنا عن فضله أخذناه منه صلى الله عليه واله وسلم :

"فقال علي لأبي يا رسول الله ، أخبرني ما لجلوسنا هذا تحت الكساء من الفضل عند الله فقال النبي صلى الله عليه وآله وسلم : والذي بعثني بالحق نبيا ، واصطفاني بالرسالة نجيا ، ما ذكر خبرنا هذا في محفل من محافل أهل الأرض ، وفيه جمع من شيعتنا ومحبينا ، إلا ونزلت عليهم الرحمة وحفت بهم الملائكة، واستغفرت لهم الى أن يتفرقوا ، فقال علي ( عليه السلام ) : إذا والله فزنا وفاز شيعتنا ، ورب الكعبة ، فقال أبي رسول الله ( صلى الله عليه وآله وسلم ) : يا علي و الذي بعثني بالحق نبيا ، واصطفاني بالرسالة نجيا ما ذكر خبرنا هذا في محفل من محافل أهل الأرض وفيه جمع من شيعتنا ومحبينا ، وفيهم مهموم إلا وفرج الله همه ، ولا مغموم إلا وكشف الله غمه ولا طالب حاجة إلا وقضى الله حاجته ، " اهــ
أقول : وبداية الحديث أنه صلى الله عليه واله وسلم وجد في نفسه ضعفا زال بفضل هذه المناسبة الجليلة

"قال إني أجد في بدني ضعفا " اهــ

أقول : وقد وهناك من يسأل ويقول لماذا أسيادكم عندما يمرضون يذهبون للعلاج في المستشفيات لماذا لايأكلون هذا الطعام و يشفون نقول لهم رسول الله صلى الله عليه واله وسلم وهو من أنزل الله عليه القرآن الكريم الشافي داوته الزهراء عليا السلام فهل نقول لماذا لم يشفه القرآن !! :

- أنَّهُ سَمعَ سَهلَ بنَ سَعدٍ، وهو يُسألُ عَن جُرحِ رسول اللهِ صلَّى اللهُ عليه وسلَّم، فقال : أما واللهِ إنِّي لأعرِفُ مَن كان يَغسِلُ جُرحَ رسولِ اللهِ صلَّى اللهُ عليه وسلَّم، ومن كان يَسكُبُ المَاءَ، وبما دوويَ، قال : كانت فاطمةُ عليها السلامُ بنتُ رسولِ اللهِ صلَّى اللهُ عليه وسلَّم تَغسِلُهُ، وعلِيُّ بنُ أبي طالِبٍ يَسكُبُ الماءَ بالمِجَنِّ، فلمَّا رأتْ فاطِمةُ أنَّ الماءَ لا يَزيدُ الدَّمَ إلَّا كَثرَةً، أخَذت قِطعَةً مِن حَصيرٍ، فأحْرَقَتْها وألْصَقَتها، فاستَمسَكَ الدَّمُ، وكُسِرَتْ رَباعيَتُهُ يومَئِذٍ، وجُرِحَ وجهُهُ، وكُسِرَتِ البَيضَةُ علَى رأسِهِ .
الراوي : سهل بن سعد الساعدي | المحدث : البخاري | المصدر : صحيح البخاري
الصفحة أو الرقم: 4075 | خلاصة حكم المحدث : [صحيح] |
- سند حديث الكساء

قال السيد صادق الشيرازي :

(إنّ رواة حديث الكساء ثقة كلّهم، وإنني أروي هذا الحديث الشريف بسند متصل عن مولاتنا الزهراء صلوات الله عليها).
وهذا السؤال وجه له : (هل حديث الكساء الوارد في مفاتيح الجنان صحيح السند؟)

جواب السيد صادق الشيرازي : (حديث الكساء صحيح السند).
- مجربات حديث الكساء

لقد ثبت الشفاء بحديث الكساء في حالات كثيره لمرضى عانوا من أمراض مستعصية وصلت لنا تصريحاتهم
كمثال للإختصار هنا السيد محمد رضا الشيرازي ينقل عن حادثه عاصرها عن بركة قند حديث الكساء في شفاء إمرأه حامل تعاني من غده بجانب الرحم كان هناك خطوره محتمه على حياتها وحياة مولودها
:
https://www.youtube.com/watch?v=ju0VCiKp05M
دمتم برعاية الله
كتبته : وهج الإيمان

التوقيع :


حرق المصاحف وهدم المساجد في البحرين بواسطة درع الجزيره بالتعاون مع النظام الخليفي :
[center]
كتبي الإلكترونية على الميديا فاير :
http://www.yahosein.com/vb/showthread.php?t=226146


آخر تعديل بواسطة وهج الإيمان ، 05-08-2018 الساعة 09:15 AM.
الرد مع إقتباس
المشاركة في الموضوع

يمكن للزوار التعليق أيضاً وتظهر مشاركاتهم بعد مراجعتها



عدد الأعضاء الذي يتصفحون هذا الموضوع : 1 (0 عضو و 1 ضيف)
 
خيارات الموضوع بحث في هذا الموضوع
بحث في هذا الموضوع:
 
بحث متقدم
طريقة العرض

قوانين المشاركة
لا بإمكانك إضافة موضوع جديد
بإمكانك إضافة مشاركات جديدة
لا بإمكانك إضافة مرفقات
لا بإمكانك تعديل مشاركاتك

كود [IMG] متاح
كود HTML غير متاح
الإنتقال السريع :


جميع الأوقات بتوقيت بيروت. الساعة الآن » [ 09:27 AM ] .
 

تصميم وإستضافة الأنوار الخمسة © Anwar5.Net

E-mail : yahosein@yahosein.com - إتصل بنا - سجل الزوار

Powered by vBulletin