عرض مشاركة مفردة
قديم 08-06-2006, 02:54 AM
ابو محمد العاملي ابو محمد العاملي غير متصل
مراقب عام - الشيخ مصطفى مصري
 

رقم العضوية : 3

تاريخ التّسجيل: Mar 2002

المشاركات: 3,280

آخر تواجد: 01-10-2018 12:48 AM

الجنس: ذكر

الإقامة: لبنان- أنصار

هل أنتم شيعة جعفر حقا؟؟؟!!! أنتظر الجواب

هل أنتم شيعة جعفر حقا؟؟؟!!! أنتظر الجواب
سؤال موجه الى كل الاعضاء المشاركين في الحوار الشيعي.

لا أنتظر أن أقرأ جوابا سفسطائيا، أو كلاما إنشائيا، أو تبريرا مفذلكا.
لقد مللت من التلميح ولم يبق أمامي سوى التصريح.
لذا سأتحدث بلغة مختلفة عما كنت أتحدث به لأقول:
عندما أنشأنا منذ سنوات قسم الحوار الشيعي في منتديات الصرخة الحسينية لم يكن يخطر ببالي أنني سأوجه هكذا سؤال الى أعضائه المشاركين في كتابة المواضيع والتعليقات.
ولم أكن أتصور أنني سأصل الى حالة من الاشمئزاز والقرف من بعض المستويات المتدنية في التخاطب، ولم يكن يخطر ببالي أنني سأرى بأم عيني وفي هذا المنتدى نموذجا عما حكى عنه الامام الحسن عليه السلام بقوله:
...حتى يبرأ بعضكم من بعض، و يتفل بعضكم في وجوه بعض، و حتى يلعن بعضكم بعضا، و حتى يسمي بعضكم بعضا كذابين .
بل كان يجول في خاطري حينذاك أنه سيكون المكان الدافئ الذي تتلاقح فيه أفكار الموالين المحبين لأهل البيت الساعين نحو التكامل بكل مودة ومحبة، حيث الحضن الولائي يجمعهم من شتى البلاد، وشتى المستويات، وشتى الاتجاهات، وشتى الافكار، وشتى التجارب.
كنت أحلم بأن أشاهد النموذج الارقى من صور النقاش والبحث، بعيدا عن قيود الرقابة، وعن الرقابة في التفكير، وعن التفكير خارج دائرة المحبة الصادقة التي تجعل من المؤمن سندا لأخيه المؤمن.
كنت أسعى لأن تتفتح آفاق المعرفة من خلال حوار ونقاش تطرح فيه جميع القضايا والامور بكل شفافية ووضوح بعيدا عن الاحراجات والتحفظات الناشئة عن وجود الاخرين.
ولكن خاب ظني، ولم أجد سوى الخيبة من نمط سلوك عدد ليس بالقليل من المشاركين.
ها أنذا سأطرح عليكم مجموعة من الاسئلة لكل واحد منكم، وليجعل من نفسه حكما قبل أن يكون خصما.
ألا تدعون جميعا أنكم من شيعة علي بن أبي طالب؟ وتحت هذا العنوان سمحنا لكم بالدخول الى الحوار الشيعي؟
فهل تجسدون في مشاركاتكم في هذا القسم بالتحديد وصايا علي بن ابي طالب في علاقتكم مع بعضكم؟
ألم يصلكم قوله عليه السلام: يَا كُمَيْلُ الْمُؤْمِنُ مِرْآةُ الْمُؤْمِنِ لِأَنَّهُ يَتَأَمَّلُهُ وَ يَسُدُّ فَاقَتَهُ وَ يُجَمِّلُ حَالَتَهُ يَا كُمَيْلُ الْمُؤْمِنُونَ إِخْوَةٌ وَ لَا شَيْ‏ءَ آثَرُ عِنْدَ كُلِّ أَخٍ مِنْ أَخِيهِ يَا كُمَيْلُ إِنْ لَمْ تُحِبَّ أَخَاكَ فَلَسْتَ أَخَاهُ.
بربكم هل هناك ورع في تخاطبكم مع بعضكم لتكونوا شيعة كما يقول الامام عليه السلام: لَيْسَ مِنْ شِيعَتِنَا مَنْ لَا تَتَحَدَّثُ الْمُخَدَّرَاتُ بِوَرَعِهِ فِي خُدُورِهِنَّ وَ لَيْسَ مِنْ أَوْلِيَائِنَا مَنْ هُوَ فِي قَرْيَةٍ فِيهَا عَشَرَةُ آلَافِ رَجُلٍ فِيهِمْ مِنْ خَلْقِ اللَّهِ أَوْرَعُ مِنْهُ.
بل وأكثر من ذلك: َليْسَ مِنْ شِيعَتِنَا مَنْ يَكُونُ فِي مِصْرٍ يَكُونُ فِيهِ مِائَةُ أَلْفٍ وَ يَكُونُ فِي الْمِصْرِ أَوْرَعُ مِنْهُ.
أين الورع في كلامكم؟
هل سلمتم من ظلم بعضكم؟ وصادق أهل البيت عليه السلام يقول: َ لَيْسَ مِنْ شِيعَتِنَا مَنْ يَظْلِمُ النَّاسَ.
وهل كففتم لسانكم الجارج الكاسر عن بعضكم كما أوصاكم امامكم بقوله: وَ مَا شِيعَةُ جَعْفَرٍ إِلَّا مَنْ كَفَّ لِسَانَهُ وَ عَمِلَ لِخَالِقِهِ وَ رَجَا سَيِّدَهُ وَ خَافَ اللَّهَ حَقَّ خِيفَتِهِ.
ما أجمل بعض الكلام الذي ترددوه عن ولائياتكم وغيرتكم ولكن أين هو من سلوكياتكم مع بعضكم ؟ هل هي سلوكيات إمامكم الذي يقول: لَيْسَ مِنْ شِيعَتِنَا مَنْ قَالَ بِلِسَانِهِ وَ خَالَفَنَا فِي أَعْمَالِنَا وَ آثَارِنَا وَ لَكِنْ شِيعَتُنَا مَنْ وَافَقَنَا بِلِسَانِهِ وَ قَلْبِهِ وَ اتَّبَعَ آثَارَنَا وَ عَمِلَ بِأَعْمَالِنَا أُولَئِكَ شِيعَتُنَا.
فهل لسانكم الذي تكتبون باسمه يوافق آثار أئمتنا؟
هل لديكم أجوبة عملية على هذه التساؤلات؟
إن الجميع مستاء ومنزعج مما عليه الحال في الحوار الشيعي، وكل واحد يشتكي بينه وبين نفسه، أو يشتكي للادارة أو من الادارة أو على الادارة.
ماذا تريدون منا أن نفعل؟
هل تريدون أن يعمل مقص الرقيب حذفا وبترا لمشاركاتكم كما هي الحال في كل الانظمة والجماعات المتهالكة التي ترعبها الكلمة منذ زمن نوح والى زماننا: وَإِنِّي كُلَّمَا دَعَوْتُهُمْ لِتَغْفِرَ لَهُمْ جَعَلُوا أَصَابِعَهُمْ فِي آذَانِهِمْ وَاسْتَغْشَوْا ثِيَابَهُمْ وَأَصَرُّوا وَاسْتَكْبَرُوا اسْتِكْبَاراً؟
أم تريدون منا أن نستمع الى شكاوي الطرد ، وعندها من الذي يسلم ؟
أم تريدون أن نفتح الحوار الشيعي لكل القراء كي يرى الاخرون مستوى تخاطبكم الراقي !! الذي يطمحون اليه؟
أعرف أن هناك مستويات علمية رفيعة للكثيرين منكم ، وأقرأ مشاركات بعض الاعضاء في أقسام أخرى فتشعر بالفخر والاعتزاز ، ولكن يصدم المرء أمام مشاركات أخرى تنزل تلك الهالة الى أدنى مراتب الهبوط.
أعرف أن الكثيرين قد هجروا الحوار الشيعي ، وربما هجروا المنتدى اشمئزازا وانزعاجا من بعض ما لمسوه لأنهم تأذوا من انتهاك حرمة المؤمن للمؤمن والتي هي أعظم من حرمة الكعبة التي تتجهون جميعا بصلاتكم نحوها، كما قال رسول الله بعد أن نظر إلى الكعبة :
مرحبا بالبيت ما أعظمك و أعظم حرمتك على الله و الله للمؤمن أعظم حرمة منك لأن الله حرم منك واحدة و من المؤمن ثلاثة ماله و دمه و أن يظن به ظن السوء.
فهل سلم أحد كي نسلم كإدارة من ظن السوء؟
بعد هذا العتاب الذي قد يعتبره البعض قاسيا، وما هو في الواقع إلا بأقل من المطلوب، أود أن أقول لجميع الاخوة والاخوات الذي تألمت منهم وتألم الجميع منهم وتألموا من بعضهم، رويدا رويدا ، لا يذهبن بكم الحماس بعيدا ، ويزين لكم الشيطان أن أعمالكم واساءاتكم هي من قبيل الدفاع عن المذهب أو رموزه ،وأنها من باب الامر بالمعروف والنهي عن المنكر، فما عليكم إلا أن يذهب كل واحد الى الرسالة العملية التي تخص المرجع الذي يقلده وليقرأ فيها باب الامر بالمعروف والنهي عن المنكر ليكتشف كل واحد كم هي الاخطاء الفادحة التي وقع فيها.
أكتفي بهذا المقدار بانتظار أن أرى أجوبة عملية وليست انشائية، فلقد حان وقت الفجر وفاتني وقت صلاة الليل وأذن المؤذن لصلاة الصبح بعد أن غاب عن عيني الكرى.
والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته

التوقيع :

قَالَ أمير المؤمنين علي بن أبي طالب عليه السلام
خَالِطُوا النَّاسَ مُخَالَطَةً إِنْ مِتُّمْ مَعَهَا بَكَوْا عَلَيْكُمْ وَ إِنْ عِشْتُمْ حَنُّوا إِلَيْكُمْ
يَا ذَا الْجَلَالِ وَ الْإِكْرَامِ اللَّهُمَّ أَنْتَ الْحَقُّ وَ مُنْزِلُ الْحَقِّ بِمُحَمَّدٍ
اللَّهُمَّ أَرِنِي الْحَقَّ حَقّاً حَتَّى أَتَّبِعَهُ وَ أَرِنِي الْبَاطِلَ بَاطِلًا حَتَّى أَجْتَنِبَهُ
http://www.kitabati.net
http://www.m.masrilb.net
http://www.mostapha.masrilb.net
كتاباتي : خواطر وذكريات .. مقالات وحكايات .. أدونها في هذه الصفحات

الرد مع إقتباس