منتديات يا حسين .. الصفحة الرئيسية
منتديات يا حسين .. الصفحة الرئيسية
موقع يا حسين  
موقع يا حسين
الصفحة الرئيسية لموقع يا حسين   قسم الفيديو في موقع يا حسين   قسم القرآن الكريم (تسجيلات صوتية) في موقع يا حسين   قسم اللطميات (تسجيلات صوتية) في موقع يا حسين   قسم مجالس العزاء (تسجيلات صوتية) في موقع يا حسين   قسم الأدعية والزيارات (تسجيلات صوتية) في موقع يا حسين   قسم المدائح الإسلامية (تسجيلات صوتية) في موقع يا حسين   قسم البرامج الشيعية القابلة للتحميل في موقع يا حسين
العودة   منتديات يا حسين > المنبر الحر > المنبر الحر > سفلة المعممين ؟؟!!!
اسم المستخدم
كلمة المرور
التّسجيل الأسئلة الشائعة قائمة الأعضاء التقويم البحث مواضيع اليوم جعل جميع المنتديات مقروءة

الموضوع: سفلة المعممين ؟؟!!! الرد على الموضوع
اسم المستخدم الخاص بك: إضغط هنا لتسجيل الدخول
عنوان الموضوع:
  
نص الموضوع - إذا لم تكن عضواً لن تظهر مشاركتك إلا بعد مراجعتها من قبل المشرفين:
أيقونة المشاركة
يمكنك إختيار أيقونة خاصة بموضوعك من هذه القائمة :
 

الخيارات الإضافية
خيارات متنوعة

إستعراض المشاركات (الأحدث أولاً)
19-11-2017 03:34 PM
خائف من غضب الله
إقتباس:
من أئمة اهل البيت ،

ومن اقوال العلماء ،
لا حول و لا قوة إلا بالله العلي العظيم، إنا لله و إنا إليه راجعون.
أين قال أهل البيت ذلك المعنى المذكور؟!

إقتباس:
مثل ماذا ؟؟؟؟
ليس الإثبات مرادي من قولي و إنما مرادي هو بيان آلية الحكم عندما يحصل التناقض.


إقتباس:


من أين أتيت بالتخصيص؟!


من أئمة اهل البيت ،

ومن اقوال العلماء ،


إقتباس:
نعم


جيد ،

إقتباس:

عندما يفسر متصوف لفظا على غير ظاهره و يأتي آخر و يفسر ذات اللفظ بمعنى آخر مغاير عن المعنى الأول فهنا لا اتفاق حاصل على المعنى.


مثل ماذا ؟؟؟؟

إقتباس:
المهم من أين أتيت بالمعنى المذكور؟!
نريد المصدر لذلك التعريف.


إقتباس:
المعنى كما قلنا سابقا مأخوذ من معنى التعري ومعنى الخرقة البالية عند العرفاء ،

حيث بجمع التعريفين يحصل المعنى المطلوب كما أسلفنا ،
اجلب معنى التعري المتعارف عليه عند العرفاء من مصدر صوفي بالصفحة و اسم الكتاب و المؤلف.
31-10-2017 12:51 PM
الجابى
إقتباس:


من أين أتيت بالتخصيص؟!


من أئمة اهل البيت ،

ومن اقوال العلماء ،


إقتباس:
نعم


جيد ،

إقتباس:

عندما يفسر متصوف لفظا على غير ظاهره و يأتي آخر و يفسر ذات اللفظ بمعنى آخر مغاير عن المعنى الأول فهنا لا اتفاق حاصل على المعنى.


مثل ماذا ؟؟؟؟

إقتباس:
المهم من أين أتيت بالمعنى المذكور؟!
نريد المصدر لذلك التعريف.


المعنى كما قلنا سابقا مأخوذ من معنى التعري ومعنى الخرقة البالية عند العرفاء ،

حيث بجمع التعريفين يحصل المعنى المطلوب كما أسلفنا ،

31-10-2017 10:10 AM
خائف من غضب الله
إقتباس:
النهي انما للعامة لا للخاصة ،
لأنهم على غير منهج اهل البيت بخلاف الخاصة ،
و لا نذهب اكثر من ذلك حتى لاي يضيع الموضوع ،
من أين أتيت بالتخصيص؟!
إقتباس:
هل انت عند هذه الكلمة ؟؟
وهي :
نعم
إقتباس:
وهل يوجد من العرفاء من لا يتفق ؟؟؟
فنحن لا نفهم المقصود إلا من اهله ،
وقد فسروه اهل العرفان او على الاقل الدارسين للعرفان والمطلعين عليه بهذا التفسير من عند معاني الكلمات الخاصة والتي فسروها ،
فنحن لا نعلم المقصود إلا بعد معرفة المعاني المقصودة وهم قد بينوها ،
ولكن هل معنى ذلك ان هذا المعنى جميل او قبيح ؟؟؟
عندما يفسر متصوف لفظا على غير ظاهره و يأتي آخر و يفسر ذات اللفظ بمعنى آخر مغاير عن المعنى الأول فهنا لا اتفاق حاصل على المعنى.
المهم من أين أتيت بالمعنى المذكور؟!
نريد المصدر لذلك التعريف.
31-10-2017 09:37 AM
الجابى
إقتباس:
لا فالمعصومين عليهم السلام هم من نهانا عن تأويل أقوال المتصوفة و نحن نتبعهم عليهم السلام.


النهي انما للعامة لا للخاصة ،

لأنهم على غير منهج اهل البيت بخلاف الخاصة ،

و لا نذهب اكثر من ذلك حتى لاي يضيع الموضوع ،

هل انت عند هذه الكلمة ؟؟

وهي :


إقتباس:

إذا أتيت بها على أنها عرف متفق عليه معنى لدى العرفاء المتصوفة و لا نقض له في مفهومهم فلن أشكل على مقصود المعنى ثانيتا




إقتباس:
قول من من العرفاء هذا حتى يتفق عليه عرفاء المتصوفة ؟!


وهل يوجد من العرفاء من لا يتفق ؟؟؟

فنحن لا نفهم المقصود إلا من اهله ،

وقد فسروه اهل العرفان او على الاقل الدارسين للعرفان والمطلعين عليه بهذا التفسير من عند معاني الكلمات الخاصة والتي فسروها ،

فنحن لا نعلم المقصود إلا بعد معرفة المعاني المقصودة وهم قد بينوها ،

ولكن هل معنى ذلك ان هذا المعنى جميل او قبيح ؟؟؟
31-10-2017 08:33 AM
خائف من غضب الله
إقتباس:
علينا بالظاهر من معانيهم المقصودة عندهم ،

أما الباطن فالله اعلم به ،
لا فالمعصومين عليهم السلام هم من نهانا عن تأويل أقوال المتصوفة و نحن نتبعهم عليهم السلام.

إقتباس:
الخرقة البالية هي الزهد التام عن الدنيا كما اسلفنا ،

فلباس الخرقة البالية يعني انه يتعرى عن حب الدنيا ويلبس لباس الزهد والتقوى كما يفعله الحجاج ،
قول من من العرفاء هذا حتى يتفق عليه عرفاء المتصوفة ؟!
30-10-2017 02:18 PM
الجابى
إقتباس:

إذا أتيت بها على أنها عرف متفق عليه معنى لدى العرفاء المتصوفة و لا نقض له في مفهومهم فلن أشكل على مقصود المعنى ثانيتا

جيد ،

ونرجو ان تبقى على كلامك ،

إقتباس:

و لكن يظل التأويل لأقوال المتصوفة مشكلا.

علينا بالظاهر من معانيهم المقصودة عندهم ،

أما الباطن فالله اعلم به ،
إقتباس:
كيف يجمع بين العراء عن الذنوب مع العراء عن الخرقة البالية؟

الخرقة البالية هي الزهد التام عن الدنيا كما اسلفنا ،

فلباس الخرقة البالية يعني انه يتعرى عن حب الدنيا ويلبس لباس الزهد والتقوى كما يفعله الحجاج ،


27-10-2017 12:36 AM
خائف من غضب الله
إقتباس:
وهل إذا جئنا بالمعاني وانها على غير ظاهرها سوف تقتنع وتسلم او ستعاند ؟؟؟؟
إذا أتيت بها على أنها عرف متفق عليه معنى لدى العرفاء المتصوفة و لا نقض له في مفهومهم فلن أشكل على مقصود المعنى ثانيتا و لكن يظل التأويل لأقوال المتصوفة مشكلا.

إقتباس:
إنما فسرنا كلمة ( عاريا ) ،

وما يقصد بهذا التعري ،

نرجو ان الفكرة وضحت ،
لا غير مفهومة يا الجابي.
فلو وضعنا مفهوم التعري الذي أتيت به مع سائر الجملة تصبح لغتها خاطئة.
لاحظ كيف تصبح.
((ستراني عيانا عاريا عن جميع ملذات الحياة كما يفعله الحجاج على هذه الخرقة البالية))
كيف يجمع بين العراء عن الذنوب مع العراء عن الخرقة البالية؟
23-10-2017 09:24 AM
الجابى
إقتباس:
أنا لست عارفا متصوفا لأشرح تلك المعاني.


وهل إذا جئنا بالمعاني وانها على غير ظاهرها سوف تقتنع وتسلم او ستعاند ؟؟؟؟

إقتباس:

و لكنه قال على و ليس عن. فهل المعنى هو التعري على جميع ملذات الحياة؟

إنما فسرنا كلمة ( عاريا ) ،

وما يقصد بهذا التعري ،

نرجو ان الفكرة وضحت ،
23-10-2017 07:50 AM
شذرات لو تشرحون للمدعو خائف من غضب ابليس الى بكرة
ما راح يستوعب و يمكن يخاف يستوعب
هذا جاحد و ينكر حتى لو تعرضون له دلائل و حجج ...الخ
الله يكون في عون الاخوة ... و يا صبر الأرض معاكم 🙄
22-10-2017 04:52 PM
خائف من غضب الله
إقتباس:
صاحب المشاركة الأصلية: صحابي شيعي
يُطَافُ عَلَيْهِمْ بِكَأْسٍ مِنْ مَعِينٍ (45) بَيْضَاءَ لَذَّةٍ لِلشَّارِبِينَ
وَأَنْهَارٌ مِنْ خَمْرٍ لَذَّةٍ لِلشَّارِبِينَ
) يَطُوفُ عَلَيْهِمْ وِلْدَانٌ مُخَلَّدُونَ (17) بِأَكْوَابٍ وَأَبَارِيقَ وَكَأْسٍ مِنْ مَعِينٍ (18) لا يُصَدَّعُونَ عَنْهَا وَلا يُنزِفُونَ (19) وَفَاكِهَةٍ مِمَّا يَتَخَيَّرُونَ (20) وَلَحْمِ طَيْرٍ مِمَّا يَشْتَهُونَ (21) وَحُورٌ عِينٌ (22) كَأَمْثَالِ اللُّؤْلُؤِ الْمَكْنُونِ (23) جَزَاءً بِمَا كَانُوا يَعْمَلُونَ (24)
) إِنَّ الأَبْرَارَ يَشْرَبُونَ مِنْ كَأْسٍ كَانَ مِزَاجُهَا كَافُوراً (5) عَيْناً يَشْرَبُ بِهَا عِبَادُ اللَّهِ يُفَجِّرُونَهَا تَفْجِيراً (6)
) وَيُطَافُ عَلَيْهِمْ بِآنِيَةٍ مِنْ فِضَّةٍ وَأَكْوَابٍ كَانَتْ قَوَارِيرَ (15) قَوَارِيرَ مِنْ فِضَّةٍ قَدَّرُوهَا تَقْدِيراً (16) وَيُسْقَوْنَ فِيهَا كَأْساً كَانَ مِزَاجُهَا زَنجَبِيلاً (17) عَيْناً فِيهَا تُسَمَّى سَلْسَبِيلاً (18) وَيَطُوفُ عَلَيْهِمْ وِلْدَانٌ مُخَلَّدُونَ إِذَا رَأَيْتَهُمْ حَسِبْتَهُمْ لُؤْلُؤاً مَنثُوراً (19) وَإِذَا رَأَيْتَ ثَمَّ رَأَيْتَ نَعِيماً وَمُلْكاً كَبِيراً (20) عَالِيَهُمْ ثِيَابُ سُندُسٍ خُضْرٌ وَإِسْتَبْرَقٌ وَحُلُّوا أَسَاوِرَ مِنْ فِضَّةٍ وَسَقَاهُمْ رَبُّهُمْ شَرَاباً طَهُوراً (21) إِنَّ هَذَا كَانَ لَكُمْ جَزَاءً وَكَانَ سَعْيُكُمْ مَشْكُوراً (22)
إِنَّ لِلْمُتَّقِينَ مَفَازاً (31) حَدَائِقَ وَأَعْنَاباً (32) وَكَوَاعِبَ أَتْرَاباً (33) وَكَأْساً دِهَاقاً (34) لا يَسْمَعُونَ فِيهَا لَغْواً وَلا كِذَّاباً (35) جَزَاءً مِنْ رَبِّكَ عَطَاءً حِسَاباً
فِي جَنَّةٍ عَالِيَةٍ (22) قُطُوفُهَا دَانِيَةٌ (23) كُلُوا وَاشْرَبُوا هَنِيئاً بِمَا أَسْلَفْتُمْ فِي الأَيَّامِ الْخَالِيَةِ (24)
إِنَّ الْمُتَّقِينَ فِي ظِلالٍ وَعُيُونٍ (41) وَفَوَاكِهَ مِمَّا يَشْتَهُونَ (42) كُلُوا وَاشْرَبُوا هَنِيئاً بِمَا كُنتُمْ تَعْمَلُونَ (43) إِنَّا كَذَلِكَ نَجْزِي الْمُحْسِنينَ (44)
يُسْقَوْنَ مِنْ رَحِيقٍ مَخْتُومٍ (25) خِتَامُهُ مِسْكٌ وَفِي ذَلِكَ فَلْيَتَنَافَسْ الْمُتَنَافِسُونَ (26) وَمِزَاجُهُ مِنْ تَسْنِيمٍ (27) عَيْناً يَشْرَبُ بِهَا الْمُقَرَّبُونَ (28)
جَنَّاتِ عَدْنٍ مُفَتَّحَةً لَهُمْ الأَبْوَابُ (50) مُتَّكِئِينَ فِيهَا يَدْعُونَ فِيهَا بِفَاكِهَةٍ كَثِيرَةٍ وَشَرَابٍ (51) وَعِنْدَهُمْ قَاصِرَاتُ الطَّرْفِ أَتْرَابٌ (52)
و هل هذا الكأس من معين مسكر؟!
خمر الجنة ليس بمسكر.
22-10-2017 03:31 PM
صحابي شيعي
إقتباس:
صاحب المشاركة الأصلية: خائف من غضب الله
و ما علاقة الكأس بالشراب الأخروي هنا؟
قال الخميني في مضاجعة نساء الحانات
((نحن إذ أبناء العشق و أبناء الكأس
في السكر و التضحية للمحبوبة كاملون
مغرمون بالحانة و فداء للشراب
و في بلاط شيخ المجوس شيوخ عبيد
مضاجعون للمحبوبة و من هجرها في عذاب))(ص161 من ديوان إمام)
شراب الله لأوليائه مسكر؟

يُطَافُ عَلَيْهِمْ بِكَأْسٍ مِنْ مَعِينٍ (45) بَيْضَاءَ لَذَّةٍ لِلشَّارِبِينَ

وَأَنْهَارٌ مِنْ خَمْرٍ لَذَّةٍ لِلشَّارِبِينَ

) يَطُوفُ عَلَيْهِمْ وِلْدَانٌ مُخَلَّدُونَ (17) بِأَكْوَابٍ وَأَبَارِيقَ وَكَأْسٍ مِنْ مَعِينٍ (18) لا يُصَدَّعُونَ عَنْهَا وَلا يُنزِفُونَ (19) وَفَاكِهَةٍ مِمَّا يَتَخَيَّرُونَ (20) وَلَحْمِ طَيْرٍ مِمَّا يَشْتَهُونَ (21) وَحُورٌ عِينٌ (22) كَأَمْثَالِ اللُّؤْلُؤِ الْمَكْنُونِ (23) جَزَاءً بِمَا كَانُوا يَعْمَلُونَ (24)

) إِنَّ الأَبْرَارَ يَشْرَبُونَ مِنْ كَأْسٍ كَانَ مِزَاجُهَا كَافُوراً (5) عَيْناً يَشْرَبُ بِهَا عِبَادُ اللَّهِ يُفَجِّرُونَهَا تَفْجِيراً (6)

) وَيُطَافُ عَلَيْهِمْ بِآنِيَةٍ مِنْ فِضَّةٍ وَأَكْوَابٍ كَانَتْ قَوَارِيرَ (15) قَوَارِيرَ مِنْ فِضَّةٍ قَدَّرُوهَا تَقْدِيراً (16) وَيُسْقَوْنَ فِيهَا كَأْساً كَانَ مِزَاجُهَا زَنجَبِيلاً (17) عَيْناً فِيهَا تُسَمَّى سَلْسَبِيلاً (18) وَيَطُوفُ عَلَيْهِمْ وِلْدَانٌ مُخَلَّدُونَ إِذَا رَأَيْتَهُمْ حَسِبْتَهُمْ لُؤْلُؤاً مَنثُوراً (19) وَإِذَا رَأَيْتَ ثَمَّ رَأَيْتَ نَعِيماً وَمُلْكاً كَبِيراً (20) عَالِيَهُمْ ثِيَابُ سُندُسٍ خُضْرٌ وَإِسْتَبْرَقٌ وَحُلُّوا أَسَاوِرَ مِنْ فِضَّةٍ وَسَقَاهُمْ رَبُّهُمْ شَرَاباً طَهُوراً (21) إِنَّ هَذَا كَانَ لَكُمْ جَزَاءً وَكَانَ سَعْيُكُمْ مَشْكُوراً (22)

إِنَّ لِلْمُتَّقِينَ مَفَازاً (31) حَدَائِقَ وَأَعْنَاباً (32) وَكَوَاعِبَ أَتْرَاباً (33) وَكَأْساً دِهَاقاً (34) لا يَسْمَعُونَ فِيهَا لَغْواً وَلا كِذَّاباً (35) جَزَاءً مِنْ رَبِّكَ عَطَاءً حِسَاباً

فِي جَنَّةٍ عَالِيَةٍ (22) قُطُوفُهَا دَانِيَةٌ (23) كُلُوا وَاشْرَبُوا هَنِيئاً بِمَا أَسْلَفْتُمْ فِي الأَيَّامِ الْخَالِيَةِ (24)

إِنَّ الْمُتَّقِينَ فِي ظِلالٍ وَعُيُونٍ (41) وَفَوَاكِهَ مِمَّا يَشْتَهُونَ (42) كُلُوا وَاشْرَبُوا هَنِيئاً بِمَا كُنتُمْ تَعْمَلُونَ (43) إِنَّا كَذَلِكَ نَجْزِي الْمُحْسِنينَ (44)

يُسْقَوْنَ مِنْ رَحِيقٍ مَخْتُومٍ (25) خِتَامُهُ مِسْكٌ وَفِي ذَلِكَ فَلْيَتَنَافَسْ الْمُتَنَافِسُونَ (26) وَمِزَاجُهُ مِنْ تَسْنِيمٍ (27) عَيْناً يَشْرَبُ بِهَا الْمُقَرَّبُونَ (28)


جَنَّاتِ عَدْنٍ مُفَتَّحَةً لَهُمْ الأَبْوَابُ (50) مُتَّكِئِينَ فِيهَا يَدْعُونَ فِيهَا بِفَاكِهَةٍ كَثِيرَةٍ وَشَرَابٍ (51) وَعِنْدَهُمْ قَاصِرَاتُ الطَّرْفِ أَتْرَابٌ (52)
22-10-2017 02:12 PM
خائف من غضب الله
إقتباس:
ماذا يقصد هنا :
بالكأس
المحبوبة
الحانة
شيخ المجوس
___________
أنا لست عارفا متصوفا لأشرح تلك المعاني.
إقتباس:
قد رددت في الاعلا :
هو التعري عن جميع ملذات الحياة كما يفعله الحجاج ،
ولكن ما بالك لم ترد ،
هل شيوخك قد شربوا من الكأس الذي شربه الامام الخميني العظيم والذي وصفه امير المؤمنين في الاعلا ،
وهل تعروا عن الدنيا كما يفعله الزاهدون ،
و لكنه قال على و ليس عن. فهل المعنى هو التعري على جميع ملذات الحياة؟
22-10-2017 02:00 PM
الجابى
إقتباس:


نحن إذ أبناء العشق و أبناء الكأس
في السكر و التضحية للمحبوبة كاملون
مغرمون بالحانة و فداء للشراب
و في بلاط شيخ المجوس شيوخ عبيد
مضاجعون للمحبوبة و من هجرها في عذاب


ماذا يقصد هنا :

بالكأس

المحبوبة

الحانة

شيخ المجوس

___________

إقتباس:
لن ترد على معنى التعري كما فعلت و رددت على معنى الكأس.
ننتظر بيان التعري.

قد رددت في الاعلا :

هو التعري عن جميع ملذات الحياة كما يفعله الحجاج ،

ولكن ما بالك لم ترد ،

هل شيوخك قد شربوا من الكأس الذي شربه الامام الخميني العظيم والذي وصفه امير المؤمنين في الاعلا ،

وهل تعروا عن الدنيا كما يفعله الزاهدون ،
22-10-2017 01:50 PM
خائف من غضب الله
إقتباس:
وهو من ذكر أنه يتعرى على خرقة بالية في كتابه أشعار الإمام الخميني.
لن ترد على معنى التعري كما فعلت و رددت على معنى الكأس.
ننتظر بيان التعري.
22-10-2017 01:46 PM
خائف من غضب الله
إقتباس:
صاحب المشاركة الأصلية: الجابى
نعم ،

هو ابن الكأس الذي قال عنه أمير المؤمنين ( ان لله ( تعالى ) شرابا لأوليائه إذا شربوا سكروا وإذا سكروا طربوا وإذا طربوا طابوا وإذا طابوا ذابوا وإذا ذابوا خلصوا وإذا خلصوا طلبوا وإذا طلبوا وجدوا وإذا وجدوا وصلوا وإذا وصلوا اتصلوا وإذا اتصلوا لا فرق بينهم و بين حبيبهم )

وهو المتعري لربه كما تعرى الحجيج لربهم ولبسوا الخلق البالية زهدا عن هذه الدنيا الدنية وطلبا للآخرة السنية ،

فهل شيوخك شربوا من هذا الكأس وهل تعروا ولبسوا الثياب الخلقة ؟؟؟
و ما علاقة الكأس بالشراب الأخروي هنا؟
قال الخميني في مضاجعة نساء الحانات
((نحن إذ أبناء العشق و أبناء الكأس
في السكر و التضحية للمحبوبة كاملون
مغرمون بالحانة و فداء للشراب
و في بلاط شيخ المجوس شيوخ عبيد
مضاجعون للمحبوبة و من هجرها في عذاب))(ص161 من ديوان إمام)
شراب الله لأوليائه مسكر؟
22-10-2017 12:22 PM
الجابى
إقتباس:


فهو من ذكر بأنه ابن الكأس وهو من ذكر أنه يتعرى على خرقة بالية في كتابه أشعار الإمام الخميني.

نعم ،

هو ابن الكأس الذي قال عنه أمير المؤمنين ( ان لله ( تعالى ) شرابا لأوليائه إذا شربوا سكروا وإذا سكروا طربوا وإذا طربوا طابوا وإذا طابوا ذابوا وإذا ذابوا خلصوا وإذا خلصوا طلبوا وإذا طلبوا وجدوا وإذا وجدوا وصلوا وإذا وصلوا اتصلوا وإذا اتصلوا لا فرق بينهم و بين حبيبهم )

وهو المتعري لربه كما تعرى الحجيج لربهم ولبسوا الخلق البالية زهدا عن هذه الدنيا الدنية وطلبا للآخرة السنية ،

فهل شيوخك شربوا من هذا الكأس وهل تعروا ولبسوا الثياب الخلقة ؟؟؟
21-10-2017 06:06 PM
خائف من غضب الله
إقتباس:
صاحب المشاركة الأصلية: الجابى

الآن تجرعوا من نفس الكاس الذي قدمتموه للمؤمنين بشتم الاولياء الصالحين مع الاصرار وعدم التوبة ،

تشتمون المؤمنين بلا حياء ولا رادع من دين وبعدها تتلكلمون مثل هذا الكلام ،

والله الدنيا عجائب وغرائب ،

تستطيع ان تبحث في النت بوضع :

ياسر الحبيب يسرى ،

حيث كان شيخك معروف بهذا الاسم في السجن ،

رحلة موفقة ،

شكرا ،
لا تحاول تبرير كذبك و طعنك في الشيخ الحبيب عبر ما تدعي أنه طعن منا في الخميني فنحن لن نذكر سوى ما ذكره الخميني عن تفسه فهو من ذكر بأنه ابن الكأس وهو من ذكر أنه يتعرى على خرقة بالية في كتابه أشعار الإمام الخميني.
18-10-2017 01:33 PM
الجابى
إقتباس:
أما في الدنيا فلأنك ستبين قذفك للمؤمنين و عدم عدالتك و أما في الآخرة فستحشر على تل من نار.


الآن تجرعوا من نفس الكاس الذي قدمتموه للمؤمنين بشتم الاولياء الصالحين مع الاصرار وعدم التوبة ،

تشتمون المؤمنين بلا حياء ولا رادع من دين وبعدها تتلكلمون مثل هذا الكلام ،

والله الدنيا عجائب وغرائب ،

تستطيع ان تبحث في النت بوضع :

ياسر الحبيب يسرى ،

حيث كان شيخك معروف بهذا الاسم في السجن ،

رحلة موفقة ،

شكرا ،
18-10-2017 01:17 PM
خائف من غضب الله
إقتباس:
صاحب المشاركة الأصلية: الجابى
:d :d :d

ابحث جيدا
إتظن أنك بهذه الدعوى التي لم تجلب عليها مصدرا تسقط الشيخ الحبيب و تنال منه.
لن تستفيد لا دنيا و لا آخرة
بل ستخسر في الدنيا و الآخرة
أما في الدنيا فلأنك ستبين قذفك للمؤمنين و عدم عدالتك و أما في الآخرة فستحشر على تل من نار.
18-10-2017 12:57 PM
الجابى
إقتباس:


بحثت في المشاركات فلم أجد إلا عورتك يا ابن العاص .
أين المصدر على بهتانك للشيخ ياسر الحبيب يا تابع ابن الكأس المتهتك؟
ضع المصدر لنرى كم أنت حقير تافه.




ابحث جيدا
هذا الموضوع يحتوي على أكثر من 20 رد . إضغط هنا لعرض كامل الموضوع.

قوانين المشاركة
لا بإمكانك إضافة موضوع جديد
بإمكانك إضافة مشاركات جديدة
لا بإمكانك إضافة مرفقات
لا بإمكانك تعديل مشاركاتك

كود [IMG] متاح
كود HTML غير متاح

جميع الأوقات بتوقيت بيروت. الساعة الآن » [ 06:42 AM ] .
 

تصميم وإستضافة الأنوار الخمسة © Anwar5.Net

E-mail : yahosein@yahosein.com - إتصل بنا - سجل الزوار

Powered by vBulletin